بيان هام من لجنة اطباء السودان
بسم الله الرحمن الرحيم
نصر من الله وفتح قريب وبشر المؤمنين
بيان هام

شرفاء الأطباء على امتداد الوطن:

تحية الصمود والنضال.التحية لكم وانتم تؤكدون لمن أصابته الغشاوة وأمن مكر الله أن أطباء السودان بخير ومازالوا متمسكين بحقوقهم ومصطفين حول اللجنة جسمهم الذي أوجدوه للدفاع عن حقوقهم بعد أن استيأسوا من الوزارة والاتحاد .
التحية لكم وانتم تنجزون إضرابا عن الحالات الباردة بنسبة 97% في كل أنحاء السودان رغم التضييق والعقبات وتوصلون رسالتكم لكل ذي عين وبصيرة وسمع.
التحية لكم وانتم ترفعون إضرابكم بحلول الساعة الثامنة من صباح اليوم مرفوعي الهامة والرؤوس.
ونبارك للمفصولين عودتهم حسب قوانين الخدمة والعمل المفتري عليها لا تنفيذاً لقرار السيد الوزير (بعد إكمالهم فترة العام صبراً) .
شرفاء الأطباء:
ما تزال الوزارة تغرد خارج السرب وتطالعون في الصحف تعميماً يقول بسياسية اللجنة (القول القديم) وأن بعض عضويتها أكمل اجراءته للهجرة، وهو قول يدحض بعضه بعضاً.
فإن كانت اللجنة سياسية تنفذ أجندة معده، فعلام تهاجر ولما ينتهي الأمر بعد؟!! ولكنه استمراء الكذب.
ويمضي تعميم الوزارة ليقول أنه سيتم إعادة الدورة لأطباء الامتياز المشاركين في الإضراب وتنفيذ لوائح الخدمة المدنية على النواب والعموميين المضربين، ذات اللوائح التي تحدد ساعات العمل وتحدد ضوابط الفصل من الخدمة، ولكنه الحشف وسؤ الكيل.
وكان خاتمة البيان الصحفي إعلانه قفل باب الحوار مع اللجنة!!
والسؤال متى كان هذا الباب مفتوحاً؟
شرفاء الأطباء:
تؤكد اللجنة إنابة عن جموع الأطباء أنها متمسكة بمطالبها المتمثلة في مذكرة تحسين شروط الخدمة وحق العلاج المجاني للأطباء والوظيفة الدائمة، وتنفيذ قرارات رئيس الجمهورية بخصوص الارانيك الجنائية وشهادة الخبير التي حال عليها الحول دون تنفيذ، إضافة لتنفيذ جميع الاتفاقيات السابقة (
////////////////