بيان هام
إلى جماهير الشعب السوداني
جماهيرنا الكرام نخاطبكم عبر هذا البيان وانتم تعلمون كفاحنا ونضالنا في حركة تحرير السودان قيادة الوحدة برئاسة (عبد الله يحي احمد) وقدمنا كل غالى ونفيس حتى يومنا هذا ومنذ عام 2007 بذلنا جهدنا للوصول لوحدة حقيقية وهذا لم يتم  ولأسباب كثيرة يستحسن عدم ذكرها ولكسر جمود الحركة والنهوض بالثورة إلى الأمام نعلن فض الشراكة بيننا وحركة تحرير السودان قيادة الوحدة وعليه نواصل مسيرتنا النضالية باسم حركة (تحرير السودان )حركة ثورية سياسية قومية تسعى لقيام دولة يسودها القانون وتحقيق الديمقراطية التي يتشوق لها أبناء وطننا وبسط العدالة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية  واليوم انتظمت كافة فعاليات ومؤسسات الحركة لمواصلة نضالها بمسؤولية وانضباط على المستويين السياسى والعسكري وأصبحنا أكثر قوةً واستعداداً لمجابهة كل التحديات وسوف نعمل لصنع التغير الإيجابي ولن يتم التغير إلا بتنسيق جهودنا وتوحيد رؤانا وقوة عزيمتنا والسير بخطى ثابتة نحو تحقيق أهدافنا السامية
لذا نؤكد على وحدة المقاومة وقوى الهامش السوداني كما نؤمن على أن التفاوض هوا لسبيل الأمثل لحل قضية دارفور وتحقيق السلام المستدام في السودان وانطلاقاً من مسؤولياتنا تجاه شعبنا وحرصاً منا على مصالحهم سنظل نمسك بجمر القضية حتى النصر ونؤكد لكم بأننا على العهد ماضون
دمتم ودام نضال الشعب السوداني
وإنها لثورة حتى النصر
أحمد كبر جبريل /رئيس حركة تحرير السودان
تلفون 008821633321904
       008821621002460
 5/2/2011م