بسم الله الرحمن الرحيم
نحن الموقعون ادناه ولعلمنا التام فى رغبتنا المشتركة لانها المعاناة والتهميش المستمرين لاهل دارفور من قبل الحكومة المركزية فى الخرطوم ونحن كذلك مصرون على ايجاد حل سياسى يخاطب جذور واسباب الصراع فنحن نتضامن ونتوافق على المفاهيم التالية :-
1-ان منبر الدوحة بدولة قطر تحت رعاية الامم المتحدة والاتحاد الافريقى ودولة قطر هو المنبر الحيوى والوحيد للعملية التفاوضية لايجاد حل سياسى للصراع فى دارفور
2-اى محاولة لتحويل المفاوضات الى داخل السودان بالضرورة سيعطى الحكومة السودانية السيطرة الكاملة للعملية السلمية
ان استراتيجية الخرطوم الجديدة هذه غير مقبولة لنا وهى تمثل تحرك يتنافى مع الضمير الحى ويعطى مرتبكى جرائم الابادة الجماعية والجرائم ضد الانسانية السيطرة الكاملة على ضحياهم
3-اى وثيقة اتفاق لاتكون مقبولة الا اذا خاطبت جذور المشكلة ولابد ان تشمل هذة الوثيقة لا الحصر انها التهميش السياسى لاهل دارفور ,تحقيق العدالة لضحايا الصراع وضمان سلامة العودة الطوعية للنازحين والللاجئيين .
نحن الموقعون ادناه اتفقنا ان نلتقى فى الدوحة فى وقت لايتجاوز الخامس من فبرابر 2011 وذلك لتاكيد التزامنا الكامل لتحقيق لتحقيق السلام والعدالة لدارفور والسودان .
ونحن كذلك نناشد الحكومة السودانية بان تعود باسرع مايمكن الى الدوحة وبقلب وعقل مفتوحيين وذلك من اجل الوصول الى حل سياسى شامل للصراع وانها معاناة اهلنا .
وبالمقابل نناشد المجتمع الدولى بالدعم الكامل والعمل على تشجيع الجهود الحالية وذلك بغرض الوصول الى حل شامل فى الدوحة بدولة قطر .

الدكتور التيجانى سيسى اتيم                              الدكتور خليل ابراهيم محمد
عن حركة التحرير والعدالة                              عن حركة العدل والمساوة