بيان : حزب البعث العربي الاشتراكي (الأصل) - قطر السودان : بمناسبة الإنتفاضة الشعبية في تونس

بســم الله الرحمن الرحيــم
بيان بمناسبة الإنتفاضة الشعبية في تونس
 
جماهير شعب السودان المناضلة
جماهير أمتنا العربية المجيدة ...
كان يوم الجمعة الماضي الموافق 14/1/2011م يوماً تاريخياً تونسياً ، يوم ليس ككل الأيام، بدأت فيه  إنتفاضة الشعب التونسي البطل تقويض حكم زين العابدين بن علي البوليسي الإرهابي الدموي الذي حكم البلاد فترة 23 سنة بيد من حديد، زج فيها بالماضلين داخل السجون ومارس صنوف التعذيب والتشريد ضد كل وطني غيور وضد مناضلي حزبنا في تونس الذي قدم عدداً من الشهداء خلال هذه الفترة .
لقد تفجرت ثورة الشعب التونسي ضد الحكم الفردي الفاسد وضد البطالة وإرتفاع الأسعار، فشملت كل المدن والقرى التونسية ولمدة أربعة أسابيع واجهت فيها الجماهير المؤمنة السلاح بصدورها العارية وقدمت الشهيد تلو الشهيد بشجاعة وبسالة أعجبت كل عربي غيور، وخلال هذه الفترة سعى النظام لإيجاد مخرج ولكن قوبل ذلك بتصعيد الإنتفاضة والمد الجماهيري الهائل ، فسقط  وهرب رئيس النظام الفاسد المدعوم غربياً وصهيونياً. وقد عبرت جماهير شعبنا العربي في كل مكان عن سعادتها لرحيله ، وأسفت لرحيله دولة الكيان الصهيوني الذي أيد زين العابدين سياساته ومد معه  الجسور سراً.

إن إنتفاضة الرابع عشر من يناير تأتي في وقت يتعرض فيه شعبنا العربي لبطش الأنظمة لتؤكد أن إرادة الشعب أقوى وأكبر من كل بطش، وهي تأتي لتذكرنا في السودان بثورة 21 أكتوبر 1964 المجيدة التي أسقطت النظام العسكري ، ولتذكرنا بإنتفاضة مارس أبريل المجيدة 1985 التي أطاحت بالنظام المايوي الديكتاتوري الرجعي، كما تأتي هذه الإنتفاضة المجيدة في تونس وبلدنا السودان يدخل مرحلة مفصلية من تاريخه الحديث باجراء إستفتاء ما يسمى بحق تقرير المصير لفصل جنوب السودان، واعداد المسرح لتفتيت شمال السودان بتعميم صيغة نيفاشا  ابتداء من دارفور وتشهد البلاد إرتفاعاً حاداً وجنونياً في الأسعار خاصة السلع الضرورية من الوقود والسكر والخبز .والزيت  والدواء.الخ. في الوقت الذي يستمر فيه النظام في نهجه الفاشي ويضيق على الحريات العامة، فنحن اليوم مدعوون أكثر من أي وقت مضى لنجعل من إنتفاضة يناير في تونس أنموذجاً للضغط على النظام للتسليم السلطة للشعب والاستجابة لمطالبه المشروعة في الحرية والديمقراطية والحياة الحرة الكريمة والتي عبر عنها أخيرا في تظاهرته ومسيراته التي عمت العديد من المدن وعلى رأسها شندي والمتمة ومدني والفاشر والكاملين
عاش شهداء إنتفاضة 14 يناير في تونس..
عاش نضال شعبنا السوداني البطل..
والمجد لشهداء الحركة الوطنية السودانية وشهداء الأمة العربية في فلسطين والعراق والاحواز ولبنان.
قيادة قطر السودان
لحزب البعث العربي الإشتراكي (الأصل)
17 ينـاير 2011م