بسم الله الرحمن الرحيم
بيان حول مادار من غش وتدليس فى نقابة وزارة الصحة الاتحادية
 
ظلت لجنة اطباء السودان تتابع باهتمام بالغ ما يدور من امر فى تكوين نقابات المنشاة داخل القطاعات الصحية وذلك رغم رفض اللجنة لقانون نقابة المنشاة المعيب والذى يذوب مصالح وحقوق فئة الاطباء وبقية فئات العاملين فى جسم نقابى واحد ممايسهل الالتفاف على الحقوق وهدرها وضياعها وظلت اللجنة كذلك منذ تكوينها تنادى وتعزز تكوين كيان نقابى موحد لكل الاطباء للمطالبة بحقوقهم والحفاظ على مكتسباتهم والاسهام فى ترقية صحة المواطن السودانى

الكل تابع مادار من مهازل وتلاعب بارادة الاطباء والعاملين بالمستشفيات وبلغ الامر ذروتة فى تكوين نقابة وزارة الصحة الاتحادية والتى يتبع لها بموجب قانون المنشاة كل الاطباء نواب الاختصاصيين واطباء الامتياز والذين يفوق عددهم الثلاثةالاف طبيب وبهذا العدد الضخم تكون كليتهم الانتخابية كبيرة نسبيا وبالتالى عدد مقاعدهم داخل النقابة ولكن للاسف ومنذ بداية الاجراءات الشكلية لتكوين النقاية اتصلت اللجنة بالنقابة المحلولة\اللجنة التسييرية لمعرفة كيفية نشر كشوفات وقوائم الناخبين من الاطباء\النواب والامتياز\الا اننا تفاجانا بكذبة كبرى فقالوا لنا وادعو بانة وبموجب النظام الاساسى لفرعية النقابة انة لا يحق للاطباء النواب والامتياز الانتخاب والترشح رغما عن انهم مخدميين لدى وزارة الصحة بارقام وظيفية ولهم كامل الحقوق من اجور وغيرة وليست عمال يومية وبعدها اتضح ان الامر تحت الاشراف المباشر لوزارة الصحة وتم تشكيل النقابة عبر الاختيار بواسطة مسئول الوزارة وشمل ذلك عدد سبعة اطباء منهم ثلاثة من النواب من نوع القوى الامين وذلك خلافا لما قيل من عدم أحقية النواب للانتخاب والترشح وبهذا يتضح حجم التدليس والغش والخداع وتزييف الارادة الذى مارسنه الوزارة عبر ماجوريها وابواقها حيث انه لا يعقل أن تتدخل الوزارة بهذا الشكل السافر فى أمور النقابة رغم فشلها فى توفير الخدمات الصحية والعلاجية بالبلاد وعدم الايفاء بحقوق الاطباء

اننا فى لجنة اطباء السودان نناشد مسجل عام نقابات السودان باستخدام سلطاتة وفق ما نص علية قانون النقابات لستة 2010 بالغاء فرعية نقابة وزارة الصحة الاتحادية والشروع فى إجراء جديد وقانونى لتكوين النقابة ، و ذلك لعدم موافقة هذه الانتخابات لولم تعقدعين قانون النقابات المعيب أصلأ..

ختاما نذكر بان لجنة اطباء السودان ستظل حارسة ومدافعة عن حقوق الاطباء ومعبرة عن هموهم وقضاياهم مستندة على الوقفات الصلبة للاطباء خلف وامام لجنتهم فى معارك انتزاع الحقوق السابقة وستتخذ اللجنة كل الاجراءات الكفيلة لوقف هذا التزييف والتلفيق الذى تم بم ا في ذلك اللجو والتظلم للمحكمة الدستورية
ودمتم ودام نضالكم

لجنة اطباء السودان
ا 3\1\2011