حتي الامس كان حلمكم هو خلق سودان جديد ديموقراطي تعيش فيه كل الاقاليم السودانية باثنياها المختلفة في تساوي وود ووئام, سودان لا استعلاء فيه ولا اضطهاد ولا تهميش. لكن الحكومات المختلفة رفضت هذه المطالب, بل شنت عليكم حروبا شرسة عبر السنين الطوال لفرض الوحدة الاجبارية, دكت خلالها المدن والقري, سفكت دماء الابرياء, وخربت ما كان هناك من بنية تحتية, وجعلت الحياة جحيما, ففر من فر, وهلك من هلك, وهاجر من هاجر، ويتم الاطفال، وارملت النساء.

حملتم السلاح حينها لتحقيق مطالبكم وخضتم حروبا مريرة بجرآة وببسالة حتي استطعتم فرض اتفاقية نيفاشا علي سلطة الخرطوم. آملين في سلام دائم وفي تطبيق الديموقراطية وباحترام حقوق الانسان كما نصت عليها المواثيق الدولية وبالانتخابات الحرة وبالتداول السلمي للسلطة وبالتنمية. فرح شعبنا بتلك الاتفاقية ورحب بها مؤتمر البجا.

قدمتم وانتم في السلطة الاقتراح تلو الاقتراح للمؤتمر الوطني لجعل الوحدة جاذبة, الا ان السلطة الاجرامية لم تعر اقتراحاتكم والتزامات نيفاشا ادني اعتبار وواصلت سياسة التهميش والاستعلاء والقبضة الحديدية نحوكم, بل نحو كل السودان.

حتي ايرادات بترولكم اخذت منها نصيبها والجزء الاكبر من نصيبكم.

باستيلاء الجبهة القومية علي السلطة تفاقمت الاوضاع في الجنوب اذ قامت السلطة بتصعيد

حروبها عليكم, واعتبرتها جهادا في سبيل الله.

لقد دفعتكم السلطة الاجرامية دفعا نحو تبني شعار الاستقلال.

يسعد مؤتمر البجا ان يكون من اول المهنئين بدولتكم الفتية ويعاهدكم بمواصلة النضال المرير لتحقيق تلك الاهداف النبيلة التي كافحنا معا من اجلها

نعاهدكم بان مؤتمر البجا سيتقدم مع كل جماهير الجبهة العريضة في اصرار وعناد لدك نظام الجبروت والطغيان ولبناء سودان جديد تعم فيه الديموقراطية والحرية والعدالة والرخاء وتنتهي فيه مظاهر العنصرية والاستعلاء والاذلال والتهميش ومص الدماء.

نعاهدكم ببناء السودان الجديد الموحد. نحن في هذا الدرب ماضون.

 
د. ابومحـمد ابوامـنة

رئيس المكتب القيادي

مؤتمر البجا