يسير أصدقاء السودان ومحبي السلام بمنطقة واشنطون الكبري مسيرة تأييد ومناصرة لشعب وحكومة السودان للتنديد بقرار المحكمة الجنائية بحق فخامة الرئيس البشير تحت شعار "أرفعوا أيديكم عن السودان" وذلك أمام السفارة السودانية بواشنطون يوم الأربعاء 11 مارس 2009 الساعة الواحدة ظهرا. علي العنوان التالي:
2210 Mass Ave, NW
Washington DC, 20008
السودان هو الضحية الأولي لمحكمة الرجل الأبيض الأنتقائية الموجهة ضد أفريقيا والتي تغض الطرف عن جرائم الأبادة التي شهدها العالم في الشرق الأوسط، وتتجاهل نداءات الأتحاد الأفريقي ، منظمة دول عدم الأنحياز ، الجامعة العربية، ومنظمة المؤتمر الأسلامي لتأجيل هذا القرار الظالم  من أجل دعم جهود تحقيق السلام في دارفور.
ندعوا الأحرار ،ومنسوبي الجاليات المختلفة، وأصحاب الضمائر اليقظة ومحبي العدالة الي التضامن مع السودان وأظهار الدعم والمساندة لقضيته العادلة بالمشاركة في هذه المسيرة لمنع تكرار مسرحية قمع الشعوب وتركيع الحكومات في دولة أفريقية أخري بواسطة آليات العدالة الغربية المزعومة.
للتنسيق الرجاء الأتصال بالأستاذ حضاري عبدالعلي رئيس منظمة تحالف " إمنحوا السلام فرصة" تلفون 301-728-8949والأستاذ أكبر محمد رئيس منظمة "شباب من أجل أفريقيا" تلفون 314-422-4338 .