الحرية السلام العدالة الديمقراطية

تدعو حركة تحرير السودان المجلس الانتقالي السلطات السودانية بالتحقيق الفوري في مقتل التاجر محمد صديق ابراهيم محمد، والذى قتل جراء التعذيب علي ايدي عناصر تابعة للشرطة بقسم الدوحة بامدرمان. بعد ان تم اقتياده من متجره بسوق ٦ بالحاج يوسف/ الخرطوم بحري، بتاريخ ١١ اكتوبر ٢٠١٩ وتم منع الزيارة عنه حيث تعرض للضرب والتعذيب. حيث افاد تقرير الطب العدلي بان سبب الوفاة يعود الي (التسمم الدموي الناتج عن الالتهابات الصديدية في مفصل الركبتين والاصابات الرضية بسبب الضرب). وبناء على هذا تطالب الحركة من السلطات العدلية بعمل تحقيق عادل وشفاف لتحديد كل الجناة ورفع الحصانة عنهم وتقديمهم للمحاكمة.


محمدين محمد اسحق
امين الاعلام والناطق الرسمي لحركة تحرير السودان- المجلس الانتقالي
٢٥ اكتوبر ٢٠١٩
////////////////////