بسم الله الرحمن الرحيم

الأربعاء الموافق 23/10/2019 وبطلب منه وبمكتبه التقت هيئة محامي دارفور بمولانا تاج السر الحبر النائب العام, من بين القضايا والمواضيع التى ناقشتها الهيئة مع النائب العام :
• نقلت الهيئة للنائب العام أنها توقفت عند تصريحاته حول صلاحية الوثيقة الدستورية فى لقائه بمحامي أمدرمان,اللقاء الذى صادف ذات يوم تعيينه لشغل منصب النائب العام ,وقبل أن يؤدي القسم, كما نقلت الهيئة للنائب العام بانها ترى أن تصريحات رئيس مجلس وزراء حكومة الثورة د/عبد الله حمدوك وهو ينفى أي إتجاه لحكومته لتسليم البشير لمحكمة الجنايات الدولية غير موفقة وأن تلك التصريحات عبرت عن منظور خاص وفى تصريحات حمدوك عدم مراعاة لشعور عام خاصة للمتأثرين بجرائم وإنتهاكات حقوق الإنسان بالبلاد والنظر لوسائل تحقيق العدالة بموضوعية.
• تطابقت وجهات نظر الهيئة والنائب العام حول مجمل القضايا المثارة وأطمأنت الهيئة لمستقبل النيابة العامة فى ظل تولى مولانا تاج السر الحبر للنيابة العامة لما يتمتع به النائب العام من كفاءة وقدرات عالية ومصداقية .
• البلاد مقدمة على تحولات مصيرية ومدخل التصحيح السليم يبدأ بالنيابة العامة, تدعو الهيئة القوى الحقوقية والمدنية والقانونيين والمتأثرين بإنتهاكات حقوق الإنسان للتعاون مع النائب العام لتحقيق العدالة وترسيخها,ومن جانبها ستتعاون الهيئة مع النائب العام ولجان التحقيق ,للكشف عن مرتكبي الجرائم التى مست الدولة ومواطنيها وعلى رأسها جريمة تقويض الدستور فى30/يونيو/ 1989,وإهدار الحقوق والحريات العامة, والجرائم المرتكبة فى مواجهة الثوار,وملاحقة الجناة والحيلولة دون الإفلات من العقاب الرادع.
• فى دارفور إرتكب النظام البائد مجازر جماعية ومارس التطهير العرقى, تدعو الهيئة المتاثرين بإنتهاكات النظام البائد فى دارفور وغيرها الشروع فى مباشرة فتح الدعاوى الجنائية وتحريك البلاغات المقيدة .

هيئة محامي دارفور
24/10/2019
//////////////////////