بيان صحفى

وجه رئيس مجلس المعارضة المصرية عادل السامولي المقيم بجنيف نداء للقوى السياسية السودانية لرفض استئناف الحوار مع المجلس العسكري

واكد ان الموقف السياسي يجب أن يتناسب مع الحالة الثوريةوإنهاء التعامل مع المجلس العسكري بعد فض الاعتصام

ويؤكد المجلس السياسي للمعارضة المصرية انه سيقدم الدعم لقوى الحرية والتغيير في الترتيب لانتقال ديمقراطي بالسودان
/////////////////