حزب بناء السودان

اللجنة السياسية
تصريح صحفي

والشعب السوداني العظيم يترقب بعزم أكيد وعقل منفتح استجابة المجلس العسكري الانتقالي لصوت الشعب وتحكيم صوت العقل بتحقيق مطالب المواطنين والمعتصمين بتسليم السلطة لحكومة مدنية اذ بالمجلس العسكري يخرج علينا بدعوته للقوي السياسية لاجتماع يوم غد.
تؤكد اللجنة السياسية لحزب بناء السودان علي الآتي :
١. المجلس العسكري الانتقالي استلم السلطة اعتمادا علي قوة الشارع السوداني وتضحياته وعليه الوفاء بوعده بتسليم السلطة لهذا الشعب وليس المماطلة الغير مجديه.
٢. المجلس العسكري الانتقالي غير مفوض وليس من حقه الخوض في اي نقاش واتفاق سياسي مع القوي السياسة الأخرى وعليه كسب الوقت بتسليم السلطة للمدنيين.
٣. علي القوي السياسية جميعها تلك المنضوية والغير منضوية تحت كيان اعلان قوي الحرية والتغيير اعلاء الأجندة الوطنية والتخلي عن اي نزعه حزبيه او احاديه والعمل علي تحقيق مطالب شعبنا في احداث تحول ديمقراطي حقيقي وبالتالي البعد صراحة عن اي تفاوض او تعاون مع المجلس العسكري الانتقالي خارج إطار قوى الحرية والتغيير.
٤. علي قوي الحرية والتغيير البدء فورا في انفاذ ما نصحنا به مرارا وتكرارا وهو توسيع قاعدة المشاركة بها لكل القوي السياسية الموقعة علي اعلان الحرية والتغيير والعمل على ضم كل القوي الأخرى التي لم تكن ضمن منظومة الحكم البائد في ٦ ابريل ٢٠١٩ لتكون كل هذه الكيانات في جبهة وطنية عريضة تعمل علي تحقيق مطالب الجماهير الواضحة وبناء مؤسسات الحكم الانتقالي.

اللجنة السياسية
حزب بناء السودان
٧ مايو ٢٠١٩م
//////////////////////