بسم الله الرحمن الرحيم

جماهير شعبنا العملاق ،
لقد ظل الحزب الجمهوري ، ومنذ تأسيسه في 1945 ، يمارس نشاطه وفق قواعد وأسس ثابتة وراسخة ، يستمدها من المبادئ والقيم الأساسية التي يسعى إلى تحقيقها ، وجماعها : *كرامة الإنسان* ، وذلك بتحقيق *الحرية للفرد ، والعدالة للمجتمع* ... وهذه الغاية السامقة لن تتحقق إلا بمحاربة الهوس الديني ، وهزيمته ، لينفتح الباب أمام الإنسانية جمعاء ، فتدخل عهد عزتها ، وكرامتها ، وسعادتها ..
وانطلاقا مما سبق ، فإن الحزب الجمهوري بمدينة عطبرة ، يعلنها مدوية وعالية :
*_نرفض تماما ، وبدون أي تحفظ ، أي مشاركة ، أو اتفاقية سواء أكانت مشروطة أو غير مشروطة ، مع حكومة المؤتمر الوطني .. وخيارنا الوحيد هو : _العمل بكل الوسائل السلمية على إسقاط ، وتفكيك نظام الهوس الديني ، وتصفيته ، ومن ثم بناء الدولة المدنية الديمقراطية_*
ذلك هو موقف الحزب الجمهوري المستمد من مبادئه ، والذي ينسجم مع أهدافه ..
من أجل هذه المبادئ جاءت شراكتنا مع *{تحالف قوى الإجماع الوطني}* الذي يلتقي معنا في ذات الرؤية ، ونفس الأسلوب والوسائل . وسوف نعمل سويا ، بمشاركة كل الشرفاء ، للعمل في إزالة هذا النظام الغاشم ، ثم إقامة دولة العدل ، والحرية ، وكرامة الإنسان ..
*_الحرية لنا ولسوانا_*
عاش الشعب السوداني العملاق حرا ، كريما ..
*الحزب الجمهوري / عطبرة*