ظللنا في تواصل ومتابعة مستمرة للأحداث الدامية التى وقعت صبيحة هذا اليوم بعيد الهجوم الهمجي الذي نفذته مليشيات البشير ضد النازحين العزل بمعسكر خمسة دقائق بولاية وسط دارفور وتمدد الأحداث إلي داخل مدينة زالنجي والتى أوقعت عددا من الشهداء والجرحي والمصابين والمعتقلين. 

لزاما علينا تمليك جماهير شعبنا والرأي العام الإقليمي والدولي حقيقة الجريمة التى نفذها البشير وأطلاق الرصاص الحي في مواجهة مدنيين عزل وما أسفر عنها من ضحايا ونورد بعض الأسماء للشهداء والجرحي والمعتقلين ، مع العلم أن الأرقام مرشحة للزيادة.
أسماء الجرحي :

1.مجدي محمد حامد / كنجومية ، 22 سنة.
2.عبد العظيم سليمان محمد ، 29سنة ، إصابة بطلق ناري في العنق ، معسكر الحصاحيصا مربع 7.
3.أميرة عبد الوهاب محمد آدم ، 16 سنة / خمسة دقائق مربع سدس.
4.أم زهور قسمة السيد ، 30 سنة / خمسة دقائق ، إصابة بطلق ناري في الجانب الأيمن.
5.عز الدين هارون آدم سنقال / خمسة دقائق ، 81 سنة ، إصابة بطلق ناري في العضد.
6.محمد آدم محمد عمر ، 24 سنة / قارسيلا ، إصابة بطلق ناري في القدم اليمني.
7.أنس محمد أحمد ، 12 سنة / خمسة دقائق ، إصابة بطلق ناري في الركبة اليمني.
8.صلاح الدين حسن علي خليل ، 12 سنة
9.إبراهيم عبد الوهاب محمد آدم ، 20 سنة / خمسة دقائق .
10.عائشة عبد الله صديق قفة ، 28 سنة / خمسة دقائق ، مصاب بطلق ناري في الكتف اليمني.
11.مقبولة عبد النبي ، 22 سنة / خمسة دقائق ، إصابة في الرأس بطلق ناري ، (أستشهدت متأثرة بجراحها ).
والجدير بالذكر أن الأجهزة القمعية للنظام قد إعتقلت ستة من النازحين من بينهم الطالب عبد الكريم عبد الله ، 26 سنة وإقتادتهم إلي أماكن مجهولة ولم يعرف مصيرهم حتى الآن.


المجد والخلود للشهداء الأبرار
عاجل الشفاء للجرحي والمصابين
الحرية للأسري والمعتقلين
الخزىء والعار لمن تلطخت يداهم بدماء الأبرياء

محمد عبد الرحمن الناير
الناطق الرسمي
٢١ مايو ٢٠١٨م