*بيــــان مـــهم*

التحية لشعبنا السوداني في كفاحه المتواصل من أجل إحداث التغيير عبر إسقاط نظام الجبهة الإسلامية، الجاثم على أنفاس بلادنا زهاء ثلاثين سنة، والتحية للزميلات والزملاء الصحفيين والإعلاميين في السودان الذين مازالوا يمثلون شمعة تحترق لإنارة الطريق وطرد الظلام..
إلحاقاً للاستقالة التي تقدمنا بها، نحن مجموعة من الصحفيين/ات والإعلاميين/ات معلنين انسحابنا من رابطة الصحفيين والإعلاميين السودانيين في المملكة المتحدة وآيرلندا، نؤكد الآتي:
1/ أصبح الباب أمامنا مفتوحاً- بعد الاستقالة الجماعية التي أحدثت تمايزاً نحو القضايا الوطنية- لمواصلة المشوار مع القوى الوطنية والديموقراطية ومنظمات المجتمع المدني التي نلتقي معها في العمل الديموقراطي العام والهموم الوطنية والنقابية المشتركة.

2/ رفضَنا القاطع لنتائج الانتخابات التي جرت في رابطة الصحفيين والإعلاميين السودانيين في المملكة المتحدة وآيرلندا في السابع عشر من مارس 2018 في لندن، وقد أكدنا ذلك عبر مذكرتين تقدمنا بهما إلى اللجنة التنفيذية المعلنة، وفصّلنا فيهما موقفنا بشكل واضح، أن تلك الانتخابات شابتها عيوب وأخطاء لا يمكن إغفالها، وهي تجاوزات أساسية وخطيرة شملت كل مراحل العملية الانتخابية من بدايتها وحتى إعلان نتيجتها؛ ولذلك، فإن النتيجة التي أُعلنت وقتها تقع تحت شبهة عدم مشروعية اللجنة قانوناً.

3/ سعت هذه المجموعة عبر الطرق القانونية، حسب دستور الرابطة الذي أجازته الجمعية العمومية في السابع عشر من مارس 2018، إلى تصحيح الإجراءات بالدعوة لعقد جمعية عمومية طارئة، وفق التوقيعات التي تقدمنا بها (20) عضواً من جملة (43) هم أعضاء الرابطة، بل مضينا أكثر من ذلك إلى إرسال مندوبَين اثنين للاجتماع مع سكرتير اللجنة التنفيذية المعلنة، وقدمت مجموعتنا اقتراحات لتجاوز الأزمة؛ ولكن هذه أيضاً تم رفضها.

4/ وليكن واضحاً وجليّاً أننا نضع أنفسنا ضمن طلائع قوى التغيير، لاسيما أن السودان يمر بمنعطف خطير يحتاج فيه تماسك كل القوى الراغبة في التغيير، ولا يجوز أن نتأخر عنها لأي مبررات أو معوقات؛ كما أن موقفنا ثابتٌ من قضايا التحول الديموقراطي والتصدي للحروب اللعينة التي يشنّها النظام، وتعصف بحياة الملايين في البلاد؛ ونؤكد أننا سنظل في مقدمة المنافحين من أجل ضمان حرية الصحافة والتعبير في السودان؛ ولن يهدأ لنا بالٌ أو ندخر جهداً في مواجهة كل الصعاب في سبيل الانتصار لهذه القضايا.

وهذا بياننا لشعبنا الأبي.

*صحفيون وإعلاميون* في المملكة المتحدة وآيرلندا:
1/ شرف يس
2/ إيمان سالم
3/ رجاء أحمد
4/ أبوبكر آدم
5/ أثيلات سليمان
6/ الصادق الرضي
7/ أحمد الحسن
8/ محمد المهدي عبدالوهاب
9/ أنور عوض
10/ عبدالغفار سعيد
11/ محمد جاد الرب
12/ محجوب حسين
13/ مصطفى سري
14/ سلمى التجاني
15/ أوردسي حمد
16/ عمر عبدالسلام
17/ أسامة محمود
18/ عبدالعظيم الحسن
19/ قاسم محمد صالح
20/ نجلاء صادق

السبت 19 مايو 2018م
///////////////////