بعد مشاورات حثيثة و اتصالات مكثفة و اجتماعات مطولة و نقاشات مستيفضة بين المؤسستين عبر اللجان المشتركة التي أوكلت عليها الأمر؛ من لأجل لم شمل المؤسسة الثورية العريقة ( حركة و جيش تحرير السودان ) و إعادة مجدها، و ذلك في سبيل تحقيق رغبات و تطلعات الشعب السوداني الأبي و مواصلة مسيرة التحرير من لأجل إسقاط نظام الخرطوم الفاشل المستبد و إعادة بناء الدولة السودانية علي أسس جديدة يواكب الواقع العالمي و الإقليمي.
أتفق الطرفان على الآتي:-
1- ان عملية الوحدة هي الخيار الأوحد للطرفان
2- الديباجة الأساسية للوحدة هي (حركة و جيش تحرير السودان)
3- أتفق الطرفان على العمل المشترك في الجوانب الآتية
أ‌- العمل الإعلامي
ب‌- العمل السياسي و الدبلوماسي
ت‌- العمل الانساني
ث‌- العمل الجماهيري
ج‌- العمل العسكري
ح‌- العمل الطلابي
الي حين انتهاء اللجان المشتركة المختصة من أعمالها


تجمع قوي تحرير السودان #
مبارك بخيت إبراهيم
رئيس اللجنة

حركة وجيش تحرير السودان # يوسف أحمد يوسف (كرجكولا)
رئيس اللجنة