استمرّ منتدى شروق الثقافي منذ تأسيسه في يونيو 2007 يعمل بدأب وعلى مدى ثلاث سنوات وخمسة أشهر ليحدث حراكا ثقافيا كبيرا بالقضارف منجزا 127 فعالية راتبة ، قبل أن يتدخل جهاز الأمن ـ في منتصف دورة شروق الرابعة ـ محاولا إعاقة هذا الحراك .
منع جهاز الأمن نشاط منتدى شروق بصورة مباشرة لأول مرة عندما حال دون إقامة فعالية (الآثار الاقتصادية لانفصال الجنوب) يوم 6/11/2010 بنادي القضارف بعد أن تم الإعلان عنها والتي كان من المفترض أن يتحدث فيها وزير المالية بولاية القضارف معتصم هارون بجانب أستاذ الاقتصاد بجامعة القضارف شريف إسماعيل . واستجارت اللجنة التنفيذية بمدير إدارة الثقافة لتوفير الحماية للمنتدى المسجل لديه ، ولكن ـ بدلا من توفير الحماية ـ استلم منتدى شروق خطابا يقضي بإيقاف المنتدى ممهورا بتوقييع المدير العام المكلف بناء على توجيهات السيد الوزير وذلك يوم الاثنين 8/11/2010 .
استنكرت جهات وشخصيات كثيرة إيقاف المنتدى بمن فيها أمين أمانة الثقافة والإعلام بالمؤتمر الوطني الأستاذ ياسر حسن تركي الذي استنكر قرار الإيقاف وقال لا علم له به وقال أنه ضد فرض القيود على الثقافة (صحيفة الحرة 10/11/2010).
وسبق أن استدعى جهاز الأمن السكرتير العام للمنتدى يوم 20/10/2011 وقال أحد منسوبي الجهاز أن المنتدى خرج عن أهدافه الثقافية إلى أهداف سياسية ، وطلب ضابط الأمن من السكرتير العام التوقيع على إقرار بعدم مزاولة المنتدى لنشاطه إلى أن يكمل تسجيله ورفض السكرتير التوقيع بحكم أن المنتدى مسجل . وقال الضابط (إذا كان المنتدى مسجل فقد ألغيت تسجيله الآن) ثم أساء وهدد ودفع وجه السكرتير العام بيده ، وضرب أحد أعضاء المنتدى .
وفي الاجتماع الذي انعقد مع المدير العام المكلف (يوم الأربعاء 10/11/2010) ـ بعد الإيقاف ـ أثار المدير العام المكلف ذات النقاط التي أثارها جهاز الأمن من قبل : الخروج عن الأهداف الثقافية والتسجيل . ولكن في الاجتماع الذي انعقد يوم الخميس 13/1/2011 . الذي ترأسه المدير العام بحضور مدير إدارة الثقافة ومسجل الهيئات الثقافية من طرف الوزارة ، والرئيس ونائبه والسكرتير العام ونائبه من طرف شروق ، أكّد المدير العام أن منتدى شروق لم يخرج عن أهدافه الثقافية ، وأشاد بالمنتدى ، وقال أن إيقاف شروق حدث بإيعاز من جهاز الأمن ، ونسب ذلك إلى تصرفات فردية داخل جهاز الأمن .
وتلقى منتدى شروق ـ بعد حوار مستفيض مع وزارة الثقافة ـ خطاب إعادة النشاط بعد ثلاثة أشهر من الإيقاف (10/2/2011) - وقد ذهبت صورة من الخطاب إلى جهاز الأمن ـ فتم الإعلان عن فعالية تحت عنوان (الثورة التونسية المصرية : تأملات .. أشعار .. غناء) يوم 19/2/2011 بعد إخطار إدارة الثقافة والاستئذان من نادي القضارف ؛ فإذا بالمنتدى يفاجأ بتدخل جهاز الأمن ـ مرة أخرى ـ الذي منع إدارة نادي القضارف ـ مرة أخرى ـ من السماح لمنتدى شروق بإقامة الفعالية ما لم يحضر المنتدى تصديقا من الأمن . خاطبت اللجنة التنفيذية الجمهور الذي جاء للمشاركة في الفعالية أمام نادي القضارف المغلق أوضحت الملابسات واعتذرت عن الفعالية .
ثم خاطبت اللجنة التنفيذية مدير إدارة الثقافة كتابة وجددت رغبة المنتدى في إقامة فعالية الثورة التونسية ، وطلبت فتح الدور العامة ، فرد مدير إدارة الثقافة أن (هذا الموضوع خارج اختصاصنا)!!
وقال مسجل الهيئات الثقافية (في اجتماع ترأسه مدير إدارة الثقافة الأربعاء 16/3/2011) أنه ومدير إدارة الثقافة قد ذهبا إلى جهاز الأمن وحاولا إقناع منسوبي الجهاز بأن الثقافة شاملة وتتضمن كل شيء إلا أن منسوبي الجهاز لم يقتنعوا ؟!
وبذا وضح جليا أن سلوك عرقلة نشاط منتدى شروق ظل يقوم به جهاز الأمن أولا ، ثم تتخذ وزارة الثقافة قرارات ـ لا تستند على قانون ـ تتوافق مع ما يقوم به جهاز الأمن .
طالبت اللجنة التنفيذية في الاجتماع مع مدير إدارة الثقافة (الأربعاء 16/3/2011) بالتعامل وفقا للدستور والقانون وليس وفقا للتقديرات الشخصية للمسئولين . وقالت أن أي اعتداء من جهاز الأمن على منتدى شروق وأعضائه تتحمل الوزارة مسئوليته طالما ظلت مواقفها ضبابية لا تستند على الدستور والقانون .
ثم نفّذ المنتدى وقفة احتجاجية سلمية صامتة أمام وزارة الشئون الاجتماعية والثقافة والإعلام 27/3/2011، رُفعت فيها شعارات تدعو إلى عودة المنتدى وتستنكر تدخل الأجهزة الأمنية في العمل الثقافي ، وتدعو إلى الالتزام بالدستور والقانون ، انتهت الوقفة باجتماع مع مدير عام الوزارة بمبادرة من مدير شرطة بلدية القضارف العميد العجب الذي تعامل مع الوقفة الاحتجاجية بصورة متحضرة وراقية . وتم تسليم مطالب المنتدى إلى مدير عام الوزارة ، بحضور مدير شرطة اللبلدية ، والتي تمثلت في الآتي :
1/ إصدار قرار كتابي بعودة المنتدى دون قيد أو شرط يحكمه دستور السودان والقانون ونظامه الأساسي .
2/ التزام الوزارة بالدستور والقانون والنظام الأساسي وليس التقديرات الشخصية للمسئولين .
3/ الحماية من تغوُّل السلطات الأمنية .
4/ إتاحة الدور العامة لممارسة العمل الثقافي .
ووعد المدير العام بتنظيم اجتماع للمنتدى مع الوزير بمجرد عودته ، بحضور مدير شرطة بلدية القضارف والذي أكد على حضور الاجتماع ، وبحضور جهاز الأمن ، ولم يلتئم الاجتماع قط .
وواصل المنتدى مناهضته بأسلوب آخر إذ نفذ المنتدى بقاعة عدن فعالية دسمة وساخرة علت خلفيتها القماشية عبارة (غروب الثقافي) وعنونها ب (منتدى محظور يحتفي برواية محتجزة) احتفاء برواية طه جعفر الخليفة (فركة) المحتجزة وقتئذ .
بدأت اللجنة التنفيذية للدورة الخامسة عملها بمحاولة الالتقاء بوزير الشئون الاجتماعية والثقافة والإعلام ، ووعد مدير مكتب الوزير بتحديد موعد بعد رجوع الوزير من سفره وقتئذ ، ولم يف بوعده ، بل وحتى مسجل الهيئات الثقافية بإدارة الثقافة ـ الذي لم يلب دعوة شروق لحضور اجتماع الجمعية العمومية 30/4/2011 ـ فشلت اللجنة في العثور عليه في مكتبه لتمليكه أسماء اللجنة التنفيذية الجديدة .
ثم قررت اللجنة التنفيذية استئناف النشاط ملتزمة بقانون تنظيم عمل الجماعات الثقافية لسنة 1996، وعثر منتدى شروق على (منتزه الشهيد) كجهة مستضيفة وأعلن عن الفعالية رقم 128 تحت عنوان (الثقافة في القضارف .. أين الخلل ؟) يوم السبت 4/6/2011 ولكن جهاز الأمن تدخّل وفضّ الفعالية بعد مرور أكثر من ساعة عليها ، بإصدار أوامره إلى مدير منتزه الشهيد الذي بدوره اعتذر للمنتدى .
وبعد أن أغلقت الدور العامة في وجه المنتدى قررت اللجنة التنفيذية بالأغلبية (بعض أعضاء اللجنة لم يوافقوا) قررت طرق باب دور الأحزاب السياسية للمرة الأولى في تاريخ المنتدى ، فأقام المنتدى الفعالية رقم 129 تحت عنوان (الأثر البيئي السالب لإنشاء المطار في غابة الفيل) صباح السبت 2/6/2011 بدار القوى الوطنية ، ولم يتعرض لها أحد! ، بل جاءت كاميرا تلفزيون القضارف وسجلت الفعالية كاملة!! ، ولكنها لم تُبث !!! .
ولكن قبل أن ينجز المنتدى فعاليته الثانية في المكان الجديد تخلّت القوى الوطنية عن دارها ، فانتقل المنتدى إلى دار الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل ، وأقام 5 فعاليات متتالية ، ثم اعتذر الحزب الاتحادي الأصل عن استضافة المنتدى بعد أن قرر أن يرحل عن داره ، فانتقل المنتدى إلى دار الحزب الاتحادي الديمقراطي (جناح الهندي) فنفذ فعاليتين متتاليتين . ثم عاد جهاز الأمن والمخابرات لتدخلاته ومنع فعالية (الثورات العربية ورياح التغيير) والتي كان من المزمع إقامتها السبت 15/10/2011 بدار الحزب الاتحادي الديمقراطي (جناح الهندي) فقد أمر منسوبو جهاز الأمن قيادة الحزب بعدم السماح للمنتدى بمواصلة نشاطه في دارهم .
لاحقا انتقل المنتدى إلى النادي الأهلي ونفذ فعاليتين ثم حال دون قيام فعالية ذكرى حميد بالنادي الأهلي .
طريق القانون :
سلم وفد من منتدى شروق مذكرة لرئيس الإدارة القانونية بولاية القضارف معتصم محمدين يوم 12/6/2011 تلتمس فتح بلاغ في مواجهة جهاز الأمن بولاية القضارف . وسلّم وفد آخر من منتدى شروق مذكرة إلى المحامي العام بوزارة العدل 31/7/2011 وقال المحامي العام المكلف لوفد شروق كان على منتدى شروق أن يفتح البلاغ أولا لدى وكيل النيابة المختص بالقضارف ومن ثم وكيل النيابة الأعلى ، وإذا لم يُفتح البلاغ يتم تقديم الطلب الى المدعي العام بوزارة العدل . ولاحقا استلم المنتدى ردا من رئيس الإدارة القانونية بولاية القضارف بتاريخ 7/7/2011 ردا على الخطاب السابق ذكره وقد قرر رئيس الإدارة القانونية حفظ طلب شروق ولم يسمح بفتح البلاغ ، وقال رئيس الإدارة القانونية في الخطاب المختوم والموقع عليه قال :( اتصلنا بمدير جهاز الأمن بالولاية وذلك إعمالا لنص الفقرة الثانية من المادة 35 من قانون الإجراءات الجنائية لسنة 1991 وكان ردهم بأن الجهاز لا يمنع أي نشاط ثقافي أو اجتماعي نسبة لأن منتدى شروق ليس لديه دار محدد بل درج على مزاولة نشاطه في أماكن عامة يؤمها كافة الناس ولا يمكن في مثل هذه الحالة السيطرة على حركة هذا التجمع حال انحرافه إلى أي مسار آخر لذلك اشترط على منتدى شروق أن يقوم بإخطار جهاز الأمن بعنوان الندوة وزمان ومكان قيامها حتى يتسنى لهم الاطمئنان على حفظ الأمن) انتهى .
إذن تم كل ذلك بحجة أن منتدى شروق ليس لديه دار وعليه إخطار جهاز الأمن طالما ليس لديه دار حسب خطاب رئيس الإدارة القانونية أعلاه ، ولحل هذه المعضلة قام منتدى شروق ـ رغم ضيق ذات اليد ـ باستئجار دار عبارة عن غرفة مقابل 150 جنيها يدفعها المنتدى شهرياً ، وقد دفع المنتدى 300 جنيه مقدما . ولكن قوة مسلحة من جهاز الأمن والمخابرات قامت بإغلاق دار منتدى شروق الثقافي صباح السبت 3/12/2011 قبيل فعالية عن التعليم وقامت القوة المسلحة بانتزاع لافتة منتدى شروق وترحيلها إلى مكاتب الجهاز ، ولا تزال مصادرة حتى الآن .
ثم منع جهاز الأمن منتدى شروق من إقامة فعالية بمناسبة اليوم العالمي للايدز تحت عنوان (الايدز .. قضايا وهموم) يوم السبت 24/12/2011 مساء بذات مقر شروق المستأجر حديثا .
المناهضة السلمية:
وتمسكا بحقه أقام منتدى شروق مخاطبتين سلميتين أمام مكتبة النهضة بسوق القضارف مناهضا لتدخلات جهاز الأمن ، الأولى ظهر السبت 3/12/2011 ، والثانية ظهر الأربعاء 14/12/2011 والتي رفع فيها أعضاء المنتدى المحتجين شعارات تدعو لرفض مصادرة الممتلكات وتكميم الأفواه وترفض اعتداء الأجهزة الأمنية على المنابر الثقافية ، وتم توزيع مذكرة توضيحية للجمهور . وبعد انتهاء المخاطبة الأخيرة اعتقلت الشرطة الأمنية رئيس المنتدى وسكرتير العلاقات الخارجية وأحد أعضاء المنتدى والذين تم اقتيادهم إلى القسم الأوسط وتم فتح بلاغ بالمادتين 66(نشر أكاذيب) و 69 (إخلال بالسلام العام) ، الشاكي رقيب شرطة أمنية عارف عبد الله الحسن ، وقد أُفرج عن المعتقلين الثلاثة قبيل منتصف ليل نفس يوم الاعتقال ، وبعد ثلاث جلسات ، أصدر القاضي بحكمة جنايات القضارف مولانا أبو القاسم سعيد حمد حكما ببراءة أعضاء منتدى شروق صباح يوم الثلاثاء 28/2/2012 .
وأتاحت قوى الإجماع الوطني للمنتدى فرصة مخاطبة جماهير القضارف قبيل ندوة لهم ، لتوضيح مظلمته ، فتمت مخاطبة جماهير القضارف ورفع شعار (الحملة السلمية لاسترداد الحقوق المصادرة) .
ثم قام جهاز الأمن والمخابرات باعتقال ستة من أعضاء اللجنة التنفيذية لمنتدى شروق وعدد من أعضاء المنتدى و المواطنين قبيل ورشة عن الايدز كان من المفترض أن تنعقد مساء السبت 14/1/2012 ، كما تم الاستيلاء على الساوند سيستم الخاص بالمنتدى (هدية الصحفي الأستاذ عبد الله علقم ) ، و19 نسخة من العدد الأول من صحيفة اللافتة ، وخلفية قماشية ، بالإضافة إلى كاميرا ديجيتال وحقيبة تخص أحد أعضاء المنتدى ، ولا تزال هذه الأشياء معهم حتى الآن ، بل وانضافت إليها كمية كبيرة من الكتب والوثائق إثر اعتداءات لاحقة .
وبعد مذكرة رفعها منتدى شروق إلى والي القضارف كرم الله عباس الشيخ ، أصدر الوالي قرارا بعودة منتدى شروق وإعادة ممتلكاته إليه ، ثم استلم المنتدى خطابا من مكتب الوالي بتاريخ 14/2/2012 نص على (أنّ الوالي أصدر قرارا بفك حظر نشاط المنتدى وعلى جميع الجهات التعاون معه لأداء رسالته الخالدة) ، فذهب وفد من منتدى شروق إلى مكاتب جهاز الأمن ظهر الخميس 16/2/2012 لاستلام ممتلكات المنتدى ، ولكن جهاز الأمن رفض إعادة الممتلكات !!
ثم اجتمع وفد من منتدى شروق برئيس المجلس الأعلى للثقافة والإعلام والسياحة ـ بناء على طلب المنتدى ـ ووعد بإعادة ممتلكات منتدى شروق في فترة وجيزة جدا ، ولكنه لم يف بوعده أبدا .
استمرار طريق القانون والمناهضة السلمية:
وعاد منتدى شروق إلى وزارة العدل مرة أخرى ، فقد دفع الأستاذ عبد المنعم آدم محمد المحامي (نيابة عن منتدى شروق الثقافي) بمذكرة إلى المحامي العام بوزارة العدل تطلب فتح بلاغ في جهاز الأمن والمخابرات بولاية القضارف ، ولم ترد وزارة العدل على الطلب .
في الدورة السادسة نفّذ المنتدى معظم نشاطه في قاعة عدن ، ولكن استطاع المنتدى أن ينفذ عملا جماهيريا كبيرا ـ بالشراكة مع شبكة صيحة ـ متمثلا في مسرحية (الحرية المرة) التي تم تنفيذها في أربعة مواقع بالقضارف بحضور جماهيري كبير . تدخل جهاز الأمن قبل عرض أركويت حاول منع العرض ولكن معتمد بلدية القضارف تدخل وأثناهم عن خطتهم .
لمّا استمرت عدد من الدور تغلق أبوابها في وجه المنتدى بأمر من جهاز الأمن: قاعة إدارة الثقافة ، نادي القضارف ، النادي الأهلي ، منتزه الشهيد وغيرها ، أعاد المنتدى الكرّة واستأجر مقرا مرة أخرى يوم 5/12/2013 . استأجر شروق مقرا رغم إغلاق مقره الأول ، استأجر المنتدى مقرا وفي باله كلمات رئيس النيابة العامة لولاية القضارف معتصم محمد محمدين الموقعة والمختومة بتاريخ 7/7/2011 إذ قال بالحرف الواحد : ((اتصلنا بمدير جهاز الأمن والمخابرات إعمالا لنص الفقرة الثانية للمادة (35) من قانون الإجراءات الجنائية لسنة 91 وكان ردهم بأن الجهاز لا يمنع أي نشاط ثقافي أو اجتماعي نسبة لأن منتدى شروق ليس لديه دار محدد بل درج على مزاولة نشاطه في أماكن عامة يؤمها كافة الناس ولا يمكن في هذه الحالة السيطرة على هذا التجمع حال انحرافه إلى أي مسار آخر لذلك اشترط على منتدى شروق بأن يقوم بإخطار جهاز الأمن) .

استأجر شروق مقرا وهو العليم بقانون تنظيم عمل الجماعات الثقافية لسنة 96 ـ والذي لم يرد فيه ذكر اسم جهاز الأمن نهائيا ـ والذي نص في المادة (4 ـ د) على (أن يكون للجماعة الثقافية مقر ثابت) ، استأجر شروق مقرا بمبلغ ألفين جنيه شهريا ، وأخطر المنتدى معتمد بلدية القضارف بمقره الجديد وطلب المعتمد من منتدى شروق الاجتماع باللجنة الأمنية وذهب السكرتير العام للمنتدى ممثلا لشروق في الزمان والمكان المحددين ولم ينعقد الاجتماع بسبب ظرف يتعلق بالمعتمد ، وتم تحديد موعد آخر فذهب السكرتير العام وحضر الاجتماع وتحدث عن مقر شروق الجديد والمضايقات التي تعرض لها المنتدى ، وقبل أن ينتهي الاجتماع خرج المعتمد إثر مكالمة تلفونية وانفضّ الاجتماع دون أن ينبس المعتمد ببنت فكرة ، ودون تحديد موعد لاجتماع آخر . بعد أيام طلب المعتمد تزويده بشهادة تسجيل المنتدى وقائمة اللجنة التنفيذية فتم تزويده بهما ، ولما رتّب المنتدى لإقامة حفل مجموعة ساورا الغنائية اتصل المعتمد وطالب بإرجاء النشاط إلى أن يخاطب رئيس الجمهورية الشعب ويعلن الحريات ؟!
ثم اقتحمت قوة من جهاز الأمن مقر منتدى شروق المستأجر يوم الثلاثاء 11/2/2014 قبيل فعالية مناقشة كتاب (التنمية واستدامة السلام في شرق السودان) فضّت الفعالية وأغلقت المقر وزعم قائد القوة الملازم معاوية محمد صالح أن ذلك قد تم بقرار من المعتمد ، ولم يتسلم منتدى شروق من المعتمد أو إدارة الثقافة ما يفيد بإغلاق مقر شروق ، وقد وضع جهاز الأمن يده على كافة ممتلكات شروق الموجودة بالمقر كما استولى على بعض كتب الفعالية محل النقاش والخلفية القماشية والممتلكات الشخصية لأحد أعضاء اللجنة التنفيذية المتمثلة في لابتوب وموبايل .
ثم نفّذ منتدى شروق وقفة احتجاجية يوم الأحد 4 /5/2014 أمام بلدية القضارف احتجاجا على إغلاق مقره ومصادرة ممتلكاته وغياب الحريات بولاية القضارف والسودان . وقد تجمع منسوبو جهاز الأمن محاولين إرعاب المحتجين ولكن الوقفة تمت بنجاح .
وأخلى المنتدى مقره بصورة احتجاجية ووزع بيانا ورقيا على المواطنين ، وذلك بعد أن تماطل معتمد بلدية القضارف اللواء عبدالله عثمان بإصدار قرار بالسماح للمنتدى بمزاولة نشاطه في مقره رغم وعوده المكرورة .
ثم قابل نائب رئيس المنتدى وسكرتير البحوث قابلا نائب الوالي الصادق الوكيل أكثر من مرة وناقشاه بخصوص التضييق علي منتدى شروق وفك أسر الممتلكات المصادرة من قبل جهاز الأمن والسماح بفتح مقر للمنتدى ، وكذلك معتمد بلدية القضارف . وباءت كل المحاولات بالفشل .
وعد فعاليات كثيرة أقامها المنتدى بقاعة عدن ، التي هي عبارة عن صالون في منزل ، نجح مكتب الرئيس في الدورة العاشرة في إقناع إدارة الثقافة بالسماح للمنتدى بإقامة فعالياته في برج الثقافة ، وبعد إقامة فععاليتين متتاليتين هنالك تدخل جهاز الأمن فتم إغلاق البرج في وجه المنتدى .
وفي 21 أكتوبر الماضي منع جهاز الأمن بالقضارف منتدى شروق من إقامة احتفال اكتوبر بنادي ديم حمد . فتم تحويل الفعالية إلى قاعة عدن بحي ديم النور . وسيّر مجموعة من الشباب والمواطنين مظاهرة سلمية هاتفة بعودة أكتوبر ، وهاجمت قوة مسلحة من الشرطة المظاهرة السلمية داخل السوق وتم اعتقال اثنين من أعضاء المنتدى .
وقدم منتدى شروق طعنا إداريا لمعتمد بلدية القضارف يوم 3/12/2017 متظلما من تدخل جهاز الأمن ومنعه لاحتفال أكتوبر ، وهذا بمثابة استئناف لطريق القانون في مسار لن ينقطع . ولم تنقطع اعتداءات جهاز الأمن فقد منع المنتدى من إقامة تأبين الشاعر بابكر عوض الكريم يو 20/12/2017 بالشواك .
شروق حرية تنأى عن الفوضى ومسؤولية لا تعرف الخوف
اللجنة التنفيذية لمنتدى شروق الثقافي
10/1/2018