بِسْم الله الرحمن الرحيم

لقد خرجت جماهير شعبنا فى العاصمة القومية فى حراك الثلاثاء السادس عشر من يناير ٢٠١٨ والذى دعا اليه الحزب الشيوعي بمشاركة كل القوى الوطنية المعارضة للنظام الداعية لإسقاطه وقد كان الحراك الشعبى بسبب الغلاء و رفضا للميزانية المجحفة 

و لعله و بعد اكثر من ٢٨ سنة من القهر و الهوان و الفساد قد حسم شعبنا امره و قرر ان السبيل الوحيد هو منازلة النظام سلما حتى إسقاطه وان الحراك ينبغى
اولا
ان يكون شاملا لكل السودان فى كل الولايات و المدن و القرى و البوادي و الا يقتصر الحراك فى و لأية دون اخرى
ثانيا
ان تدعو للحراك و تديره كل القوى المعارضة الحية
ثالثا
ان يكون الحراك متصلا حتى ينهك النظام ويعجز عن مواجهته
رابعا
ان يبدأ الحراك ليلا فى جميع الأحياء فى كافه مدن السودان
خامسا
ان يكون الهدف الأوحد للحراك هو ازالة و إسقاط النظام و اقامة البديل الديمقراطى و محاسبة كل من اجرم فى حق الوطن و المواطن
سادسا
ان تدير الحراك لجان من كل القوى و على رأسها قوى الشباب الرافضة لنظام الانقاذ و الساعية لإسقاطه
يا جماهير شعبنا
ان الجبهة الوطنية العريضة و هى وعاء جامع تخاطبكم وقد تصاعدت و تيرة النضال الوطنى وقد استبان للجميع حتمية اسقاط النظام و عدم التحاور معه تخاطبكم و تدعوكم
١/ان نعلى الوطن على مصالح كياناتنا
٢/ ان نتخلى فى هذه المرحلة عن اى صراعات تمليها مصالح الأفراد او الكيانات
٣/ ان تتوحد رؤانا و مشاعرنا و خطانا تحت راية الوطن وحده
٤/ ان يتواصل حراك الثلاثاء ١٦/١/٢٠١٨ و يتصاعد و ينتقل إلى كل مكان فى السودان و الا يتوقف حتى بزوغ الفجر الجديد
وأنها لثورة حتىى النصر

على محمود حسنين
رئيس الجبهة الوطنية العريضة
الأربعاء السابع عشر من يناير ٢٠١٨