يبارك تحالف القوى السياسية السودانية بالمملكة المتحدة ويزف خالص التهاني واصدق الأماني للشعب السوداني الكريم بعيد الاستقلال المجيد.

فقد مرت 62 عاماً منذ رفع علم السودان، وأشرقت شمس الاستقلال والحريّة في ربوع البلاد.

مررنا عاماً بعد عام في العقود الثلاثة الاخيرة، والبلاد ترزح تحت وطئة القبضة الحديدية لحكم الإنقاذ الجاير ونظامه البغيض.

ونحتفى الْيَوْمَ بعيدٍ بلا طعم للاستقلال. والسودان في الدرك الأسفل من القهر والطغيان ومصادرة الحريات.
يمر علينا هذا العيد نحن نبكي السودان الذي كان، والطاغية جالسة على صدوركم ومدجّجة بالفساد الاداري والمالي والطبقي. و ابوبها مدرّجةً بسلاح بالمحسوبية والتمكين والاقصاء الاخر. ولسان حالها انفصال الجنوب وتأجيج الصراعات بين قبائل السودانية المختلفة لأغراض سياسية وتدمير جميع البنيات الاساسية للدولة السودانية.

أيها المواطن الكريم

نحييك في هذا العيد المجيد مبتهلين عند الله تعالى ان يعيده لنا العام القادم وقد حققنا الاستقلال الفعلي؛ بزوال حكومة العار والقهر والابادة الجماعية.

نتطلع لعام فيه تلتحم كلمة الامة السودانية، وتنتفض ضد الظلم، وميلاد فجر جديد لونه الحرية؛ وطعمه التغيير الدينقراطي.

عاش كفاح الشعب من اجل حقوقه والمجد والسؤدد للمًواطن المقهور.