من أي تخوم ثقافية طلع هؤلاء الرائعون... كانت الحيرة قد امتدت بي منذ أن شرعنا في إصدار صحيفة الأحداث في أغسطس من العام 2007م، وكنت أرغب في وضع بصمة مميزة في صحافتنا الثقافية نتجاوز بها تجربة (سنابل) التي قام بإصدارها بيت الثقافة في منتصف التسعينيات والتي تشرفت برئاسة تحريرها وقام عليها ثلة من المبدعين (الشيخ يوسف- اليسع حسن أحمد- محمد ربيع- أبوإدريس-أمير صديق-إلهام مصطفى وغيرهم).
حين وصل إلى مكتبي بشعره المنكوش وحقيبته العجيبة قلت (المجنون الجابو كمال الجزولي ده شنو؟) وبالفعل كان مأمون التلب مجنونا من نوع آخر. لم يمض وقت طويل حتى صعِد مأمون التلب بتخومه على قمة ذرى الملاحق الثقافية، ولا أعرف كيف فعل مأمون ذلك، لا زلت محتارا في كيفية أن تصبح علامة مميزة في صحافتنا الثقافية تخوم بتلك السرعة؟. طريقة إدارة الملف نفسها كانت قصة من الإبداع، إذ لم يتجاوز القسم الثقافي في الأحداث صحفيين اثنين كانا قادرين دوما على  صنع مادة ثقافية على درجة عالية من الجودة، وليس ذلك فحسب بل كنت أدهش لمقدرتهما العجيبة في استقطاب كتاب رائعين كثر لأول مرة يتعرفهم الوسط الثقافي. هذا ملحق ثقافي محظوظ، إن غاب مؤسسه التلت جاء النشادر، وإذا مضى جاء محفوظ، ثم جاء من بعدهم أنس، وكلهم كانوا منتجين للإبداع وذوي معرفة عميقة بالإنتاج الإبداعي. لقد أسهم ملف تخوم بفضل كبير في إضافات ثقافية نوعية لذاكرتي الإبداعية، استمعت فيه لغة جديدة وتعرفت فيه على كتاب جدد وطرائق كتابة جديدة. تعلمت كثيرا من تخوم واستمتعت بقراءته على مدى أربعة أعوام. بلا شك لدى تخوم ومبدعيها الكثير و لا يزال هناك ما يستحق ومن يستحق أن يكتشف ويقرأ بحب وعمق. شكرا للرائعين الذين أسسوا الملف والذين أثروه بإبداعاتهم على تربة تخوم ستنمو وتزدهر فكرة أن تكون مختلفا ومبدعا وعميقا.
البرلمان
في كثير من الأحيان يبدأ البرلمان  مناقشة القضايا بنبرة عالية وأصوات تثير ضجيجا في الساحة السياسية ويخيل إليك أنه على وشك الصدام مع الحكومة وسياساتها، ويبدو كأن هنالك خلافا جذريا بين الحزب والبرلمان. بل يخيل إليك أن البرلمان في وادٍ والحكومة وحزبها الحاكم في وادٍ آخر. غالبا ما يُطرح في ذهني سؤال: أين يا ترى تصنع قرارات الحزب الحاكم؟ وما هو الدور المطلوب من البرلمان تحديدا. فبعد الضجة التي أثارها نواب كثر داخل البرلمان حول القرار 2046 عادوا للبرلمان وأجازوا بيان وزير الخارجية وجوزوا التعامل مع القرار. لا تكتمل لعبة السياسة داخل البرلمان، فبعد أن تهيص الأوضاع يرجع البرلمان ليوافق على رأي الحكومة مما يسيء لصورته في كل مرة. كان الأوفق أن تنشأ هيئة  مشتركة من الحزب الحاكم والبرلمان والحكومة حتى يتناغم الخط السياسي بحيث لا تصبح صورة البرلمان مهزوزة أمام الرأي العام وهو يرضخ في كل حين لرأي الحكومة و حزبها.
هناك فرق
رغم أن الدوري المصري متوقف ولا توجد كورة تعمل في مصر إلا أن فريقي الأهلي والزمالك استطاعا أن يصعدا إلى دوري المجموعات. أما عندنا هنا فرغم استمرارية الدوري إلا أن  فريقي القمة للأسف غادرا المنافسة غير مأسوف عليهما. العقلية التي يتعامل بها اللاعبون مع المنافسات القارية هي ذات العقلية التي يتعاملون بها في المنافسات المحلية التي تشترك فيها فرق لا مستوى لها وليست جديرة بالمنافسة حتى في الدرجة الثالثة. ولذا ينخدع المدربون بالانتصارات الوهمية التي يحققونها على مستوى الداخل ويعتقدون أنهم قادرون على إحراز الألقاب القارية وهيهات. نحن بحاجة لعمل كثير قبل أن نتحدث عن أي بطولة خارجية حتى لا نكذب على أنفسنا ونمضي في تضليل الجماهير إلى ما لا نهاية.

عادل الباز