•        آن للحكومة أن تهدأ وأن ترتاح و(يرقد) بالها ، مرّ اليوم التجريبي لما بعد قرار زيادة أسعار المحروقات علي خير ، لم تصدر أي هنّات جماعية من المواطنين ـ إلا تجاه بعضهم البعض ـ وهو مالا يهم الحكومة في شئ . أما إحتجاجات معلنة وواثقة من أثرها فهو مالم يحدث . شعب يحيـّر ..!  ومظاهر الحيرة ، أن كل المراحل التي مرت بها قضية زيادة أسعار المحروقات تناولها الإعلام وناقشها كثيرا ًوعرّف بأثرها البالغ الأذي علي الشعب ، حتي أن بعض المقالات توقعت تاريخ إعلان القرار وأنه سيصدر في نهاية الأسبوع لجسّ نبض الشارع ، فإن واصل المواطنون عملهم (عااااااادي) يوم الأحد فمعناه نجاح مرور القرار ، كل ذلك وهذا الشعب المحيّر لم يصدر أي ردة فعل معاكسة ولو علي (خفيف) أو إبداء مجرد (حرورية دم ساكت) ، بهتاف أو إثنين ضد ّ القرار .. أيضا ً لم يحدث .
•        (بائعة الشاي) ، تلكم النساء المسكينات ، القابعة بصبرأمام موقدها و(آليات عملها) البسيطة ، كانت تتحدث مع أحد زبائنها عن زيادة تعريفة المواصلات مستفهمة عن أي مواصلات التي تمت زيادتها فردّ عليها بأنها جميعها ، لم تردّ ولكن حيرتها بين زيادة تعريفة المواصلات و(حنيتها) علي زبائنها من زيادتين ـ المواصلات وكباية الشاي ـ جعلتها تأخر قرارها بزيادة أسعارها ليوم أو يومين ، بالنسبة لها الترحيل بالمواصلات عملية تعذيب يومية بنقل آليات عملها من والي مكان سكنها ، أما إذا أضيف إليها ترحيل أبنائها وسندوتشات الطعمية المسيخة ،وجبايات المحلية ،  فأكيد .. أكيد بائعة الشاي هذه ستتعلم (الرقيص)
•        السيد وزير المالية ـ ونهنئه بمرور قراره ـ قال : (الفقر من الله) .. عارفين .. الغني كذلك من الله وأن تستمر حكومة الإنقاذ في الحكم لأكثر من عشرين عاما ً من الله ، أن يتوالد فساد المؤسسات الحكومية ويصير عشيرة لوحده .. من الله ، أن تظهر فضائح المفسدين أمام البرلمان ويخلي سبيلهم (أ ُخوة في الله) .. من الله ، أن تباع المشاريع والآراضي الزراعية وكورنيش النيل .. من الله (ماهي أصلا ً الأرض لله) ، أن تتلقي بائعة الشاي أعلاه علاجا لحروق أصابت يدها أو طنين أصاب أذنها علي أيدي إختصاصيين بالولايات المتحدة .. من الله . أن يروح الشعب السوداني في حق الله .. من الله (فلله ما أعطي ولله ما أخذ)


عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.