في ذاكرتي ترتبط النرويج وتحديداً عاصمتها (أوسلو) ، عندما طلب منّا أستاذ اللغة العربية وكان معلماً ذكياً يجول بنا في دروس اللغة العربية وأساسيات الإعراب ثم يدلف الي الحديث عن الشخصيات الشهيرة والدول وعواصمها في رحلة تخطف الأنفاس والمشاعر ، في إحدي المرات كان بحوزته مبلغاً كبيرا من المال وضعه أمامنا علي الطاولة وبتحديق نافذ يختبر به قوة تأثير ماقام به سألنا : ماهي عاصمة النرويج ؟من يعرف الإجابة فسأعطيه هذا المبلغ كاملا .. بالطبع لم يتوصل أحد للإجابة .. كنا صغاراً لدرجة أننا إستصعبنا إٍسم البلد فما بالكم بالعاصمة ، المهم إستدعيت هذه الذكري وأنا أقرأ أنه للمرة الثامنة تتصدر النرويج سجلات الأمم المتحدة بوصفها البلد الذي يحقق أفضل نوعية حياة لسكانه ، أبرزت الأمم المتحدة في تقريرها الذي أصدرته كل ما يخص الثروة العالمية ، الفقر ، الصحة والتعليم من الألف الي الياء ، وعلي الرغم من (نمو العواصف) في مناطق آسيا والمحيط الهادي ، أصبح إختراق نادي الأمم الغنية صعبا جداُ ، أما النرويج الغنية بالنفط فتصدرت مؤشرالتنمية البشرية ، ويبلغ معدل العمر فيها 83 عاما ويبلغ متوسط الدخل السنوي 58810 دولار وسنوات الدراسة 12,6 سنة دراسية فهذا الأداء الشامل أعطاها التفوق الساحق في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي . ثم تأتي دول أستراليا ، نيوزلندا ، الولايات المتحدة وإيرلندا لتحتل الأماكن الخمسة الأولي . وبالمقابل مادام هناك خمس أوائل فهناك خمس أواخر وهي ليست علي غرار أن تأتي متأخرأً أفضل من أن لا تأت أبداً فالقياس مختلف والشفافية هنا تعني متأخر يعني أخير ثابت ، إختر أي خمس دول إفريقية فالشواغر الأخيرة (بالكوم) ولكن بما أن الحديث عن شفافية التقارير فالخمس دول الإفريقية (بالطبع) هي زمبابوي أسفل المرتبة ال169وراء موزمبيق وبورندي والنيجر وجمهورية الكونغو الديمقراطية.   يبدو التباين الصارخ كما ورد في التقرير في متوسط العمر المتوقع في زمبابوي مثلاً 47 سنة ومتوسط دخل الفرد 176دولار وأتت أسفل القائمة لمدة خمس سنوات ، هذه الدراسة تثبت أن هذه الدول تقدم الدروس علي الأثر المدمر للصراعات والأمراض وسوءالإدارة الإقتصادية والسياسية والفساد الـمستشري وما الفرق إن إهتزّ مؤشر التنمية وبشفافية (برضو) وإحتلت الخمس الأواخر رواندا، تشاد ، أوغندا، كينيا والسودان وما الفرق إن ظلت هذه القائمة لخمس سنوات أخري تتحرك (مؤخرتها) بين خمس دول إفريقية كل عام.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.