سلام يا .. وطن

*إن طموح ميزانية ولاية النيل الأبيض والتي تتطلع بنظرة ثابتة نحو صناعة المستقبل بدرجة ترقى لمستوى تطلعات وأهداف وغايات الثورة الماجدة ، وتكنوقراط النيل الأبيض الذين يسيِّر بهم دولاب العمل بالولاية اللواء/ حيدر علي الطريفي بطريقة تزاوج بين حكمة العسكري وحنكة المدنية بتواضع جم تحتاجه المرحلة الحالية التي تتشكل فيها الرغبة الجادة لمجابهة التحديات التي تواجه نهضة ولاية النيل الأبيض التنموية والخدمية والسياسية فأول مافعله الوالي حيدر الطريفي أن أنه أوصد باب مكتبه أمام الكباتن وغيرهم ِمن مَن أدمنوا إستباحة المال العام وهم يرتدون عباءة القبلية والعنصرية والجهوية التي ينبغي أن لاتتوقف الحرب ضدها أبداً ابداً ، وأكثر من ذلك نجده قام بفتح أبواب مكتبه وتركه مشرعٌ أمام المواطنين والصادقين من الذين تستهويهم خدمة الناس وهم من ينطبق عليهم القول بأنهم يكثرون عند الفزع ويقلون عند الطمع ،هذا وقد كان اجتماع حكومة الولاية لإجازة هذه الميزانية المختلفة فكرة وتوجهاً ومنهجاً ، وأجيزت الميزانية في مناخٍ أكد على أن الجميع قد قبل التحدي وشمروا عن ساعد الجد.

*وفي ظل ماحدث قبيل المؤتمر الصحفي حدثنا الأستاذ فتح الرحمن موسى مدير عام وزارة المالية والإقتصاد ووزير المالية المكلف وهو الذي عاصر العديد من الولاة والحكومات ووزراء المالية بأن ماتوفر من استحقاقات الدستوريين وماكانوا يصرفونه من وقود وصيانة عربات ومرتبات ووظائف خاصةودعم اجتماعي واستهلاك عربات وغيره من تلكم المصاريف التي أتت على الأخضر واليابس في بلادنا ، فحقيقة هذا الصرف بعد أن تم توفيره فقد صرنا نصرف من مواردنا الذاتية على التنمية وبدل اللبس للمعلمين والبالغ قدره عشرة ملايين جنيه شهرياً والكثير من الذي كشفت عنه الميزانية الأولى في طريق الرجعى الى تحقيق التنمية والرفاه والعدالة والسلام والحرية. فقد جاءت جملة تقديرات الميزانية للعام 2020 أربعة مليارات ومائتي مليون جنيه بنسبة زيادة قدرها 29%عن العام 2019 ، وقدر الإنفاق بمبلغ اربعة مليار وستون مليون جنيه ، هذا وقد أفاد اللواء حيدر الطريفي والي الولاية بأن الموازنة قد استندت على الوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية 2019وبرنامج الفترة الانتقالية والحكومة الانتقالية وبرنامجها .
* وقد أكد الأستاذ / فتح الرحمن موسى الوزير المكلف أن موازنة 2020 تهدف لتصحيح وتثبيت مسار الاقتصاد وبرامج بناء السلام وانتهاج سياسات الترشيد وتحسين معاش الناس وتأسيس البنى التحتية الداعمة للإستثمار وإصلاح الخدمة المدنية تحقيقاً لشعار الثورة (حرية سلام وعدالة ) فيما دعا السيد الوالي لضرورة انشاء التعاونيات في المؤسسات الحكومية لتخفيف المعيشة على العاملين ، ونوه الى أن هذه الميزانية ترتكز بصورة أساسية لدعم الشرائح الضعيفة ، ووجه سيادته الى أهمية تحقيق المساواة المتوازنة في إنفاذ مشروعات التنمية والبنى التحتية لكل المحليات ،ان ميزانية ولاية النيل الأبيض والتي زادت فيها تعويضات العاملين الى مبلغ مليار وثمانمائة مليون بنسبة زيادة تصل الى 50% فانها قد كتبت بحق انها ميزانية التعليم والصحة والتنمية ، ونحن كشعب لانريد في هذه المرحلة اكثر من ذلك .. وسلام ياااااااااوطن.
سلام يا
الذكرى السنوية الأولى للثورة الشعبية التي أسقطت النظام الغاشم، وبعثت قيم التوثب والانتصار لقيم الحرية والسلام فإنها قد حملت في متونها والهوامش.. كلمة: عاش نضال الشعب السوداني.. وسلام يا
الجريدة السبت 20/12/2019