الأخبار

قطع والي الجزيرة بروفيسور الزبير بشير طه، بوجود مخالفات في الخدمة المدنية بولايته، لكنه عاد ووصف المخالفات، بـ(الشمارات والونسة)، وقال أن حديث الصحافة حولها، لا قيمة له، معتبرا أن العمالة المؤقتة، مشروعة ولا غبار عليها، واستشهد بتقرير المراجع العام للسنة المالية الأخيرة، وقال أنه أفضل تقرير رقابي على مر تاريخ الجزيرة، حيث أوضح الوفاء بالأمانات. ووصف الوالي، لدى حديثه بالمنبر الدوري للمجلس الأعلى للحكم اللامركزي أمس، "الاختلاس" بأنه لا يعني السرقة فقط، وقال "ومع ذلك أقر بوجود أموال تسرق" ودعا الصحافيين للبحث وراءها في مضابط الشرطة وأضابير المحاكم.

توقع أن يتحول جنوب السودان إلى دولة فاشلة "سريعاً جداً"

اعتبر رئيس حزب الأمة القومي السوداني المعارض الصادق المهدي أن الحديث عن إسقاط النظام في البلاد عبر المظاهرات "يحتاج لتدبر، لأن السودان ليس مثل مصر وتونس، لأن الجيش في مصر وتونس مهني، أما الجيش السوداني فمؤدلج. كما أن التركيبة في نظام الحكم في السودان مختلفة". وأوضح المهدي، في حوار مع "العربية.نت" أنه "يوجد بالسودان أكثر من 50 فصيل مسلح في دارفور والجنوب ومناطق أخرى، وهذا معناه ان الحالة التي يمكن ان تحدث في السودان ستكون شبيهة بما حدث في ليبيا واليمن. لهذا نحن نقول يجب بحث كل الوسائل الممكنة التي يمكن أن تؤدي إلى حل استباقي وتجنب سفك الدماء"، ليستدرك بالقول "لكن مع استمرار سياسات الحزب الحاكم وعدم تغييرها، فسيكون وقوع هذه المواجهات حتمياً".

أعلن الناطق الرسمي للقوات المسلحة المقدم الصواري خالد سعد ان القوات المسلحة دخلت مساء اليوم الجمعة 15 ابريل منطقة ( شقق كارو ) المعقل الرئيس لحركة العدل والمساوة الذي يقع بولاية شمال دارفور ، وهي المنطقة التي تضم اكبر مستشفي لحركة العدل والمساوة و تضم الورش اللوجستية لإمداد عربات وآليات الحركة . واضاف الناطق الرسمي للقوات المسلحة ان القوات المسلحة ستصدر بيانا لاحقا توضح فية العمليات الرامية لتمشيط تلك المناطق .

اتهم الأستاذ حاج ماجد سوار أمين التعبئة السياسية المؤتمر الوطني الحركة الشعبية بأنها وراء الأحداث الأخيرة التي شهدتها منطقة الفيض أم عبدالله بولاية جنوب كردفان . وقال إن المعلومات التي توفرت لديه تؤكد أن القوة الأساسية التي فجرت هذه الأحداث كانت موجودة في منزل رئيس الحركة الشعبية الفريق عبدالعزيز الحلو بمنطقة الفيض. و أشار إلى ما وصفه بـ (التزامن الغريب) بين وقوع الحادث و لقاء لقيادة الحركة الشعبية في رشاد الذي ارتفعت خلاله أصوات تطالب بتطهير منطقة الفيض وقال في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم بكادوقلي أن المؤتمر الوطني أحرص من الحركة الشعبية على الاستقرار في الولاية ، بل وأحرص على الاستقرار في كل السودان وذلك لأنه هوالذي يحكم الآن وهو الذي يتوقع الفوز في انتخابات هذه الولاية ، لذلك

مجلس الوزراء يوجه بمنح المستشفيات اعتمادات التسيير بنسبة «100%»

وجه مجلس الوزراء، وزارة المالية بمنح المستشفيات اعتمادات التسيير بنسبة «100%» وألا يسري عليها قرار تخفيض ميزانيات التسيير بغرض تحسين ادائها، وتبنى المجلس سياسة تحفيز الاختصاصيين لدفعهم للعمل فى الولايات، كما وجه هيئة التأمين الصحى بعدم تملك المنشآت الجديدة وتحويل كافة مواردها لشراء الخدمة لصالح المرضى. واستمع المجلس، فى جلسته

بات في حكم المؤكد صدور قرار رئاسي يقضي بإعفاء كافة الجنوبيين التنفيذيين والموظفين بمؤسسات الدولة المختلفة، عقب إسقاط عضوية كل البرلمانيين الجنوبيين في الهيئة التشريعية، في وقت كشف فيه وزير الداخلية عن اتجاههم لاعفاء اكثر من «4» آلاف جندي وضابط بالشرطة قبل يوليو، وعلمت «الإنتباهة» من مصادر موثوقة بالمؤتمر الوطني أن الخطوة باتت قريبة من التنفيذ وأبانت أن قيادياً بارزاً بالوطني يصرُّ على إجراء الخطوة فوراً لترتيب الأوضاع داخل أجهزة الدولة. وينتظر القرار، بغية إجراء وتسوية حقوق الجنوبيين ولمساعدتهم في إعداد الترتيبات الخاصة بهم للذهاب للجنوب.

اتهمت الحركة الشعبية لتحرير السودان ميليشيات الدفاع الشعبي الحكومية بقتل أكثر 20 شخصا في اشتباكات في ولاية جنوب كردفان ذات الوضع الأمني والسياسي الهش. وتأتي هذه الاتهامات قبل أسابيع من الانتخابات التكميلية لمنصب والي الولاية ونواب البرلمان، والتي يتوقع أن تشهد تنافسا حاميا بين حزب المؤتمر الوطني الحاكم والحركة الشعبية لتحرير السودان في 2 من مايو/ أيار القادم. ويكتسب الوضع في هذه الولاية أهمية خاصة كونها إحدى ولايات التماس على الحدود بين شمال البلاد وجنوبها الذي صوت مواطنوه للإنفصال في استفتاء على تقرير المصير في يناير/ كانون الثاني الماضي. ووجه

إحترقت صباح اليوم الاربعاء 13 ابريل طائرة تدريب تابعة للقوات الجوية السودانية ماركة Mi-24.وقال العقيد الصوارمي خالد سعد الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة لـ(smc) ان الطائرة كانت تحاول الإقلاع فإشتعلت النيران في أحد محركاتها فإنحرفت عن المدرج وإحترقت مما أدى لإستشهاد أحد طاقمها المكون من (3) أشخاص.

أكدت على استمرار العقوبات على شمال السودان بعد التاسع من يوليو القادم

أعلن مكتب مراقبة الأصول الأجنبية الأميركي يوم أمس عن تلقيه لتوجيهات من وزارة الخزانة الأميركية برفع العقوبات الاقتصادية عن دولة السودان الجنوبي في التاسع من يوليو القادم- موعد الإنفصال الرسمي عن الشمال. تابع بيان المكتب المعني، الذي تلقينا نسخة منه: "عندما يتم تشكيل دولة جديدة في جنوب السودان في يوليو القادم، فإنها لن يتم تضمينها في العقوبات المفروضة على السودان.. لأنها لا تقع في أراضي السودان أو تحكم بحكومته".