الأخبار

أكد رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي أن هناك لقاءً سيجمعه مع الرئيس عمر البشير خلال الأيام القليلة القادمة. ورهن التوصل لاتفاق بين حزبه والمؤتمر الوطني بحدوث اختراق في القضايا الجوهرية المختلف عليها، إلا أنه أكد أن حزبه سيحسم الحوار مع المؤتمر الوطني قريباً بالاتفاق أو بالاختلاف. فيما أكد أمين الاتصال السياسي بالمؤتمر الوطني البروفيسور إبراهيم غندور، عن مناقشة قضية مشاركة حزب الأمة القومي في الحكومة في اجتماع لم يحدد وقته، بين البشير والمهدي. وقال المهدي في حوار مع «العربية نت» أمس رداً على اتهام البعض له بازدواجية المعايير في حواره مع المؤتمر الوطني

وصمت حكومة ولاية الجزيرة مذكرة قيادات بالمؤتمر الوطني دفعت بها للمركز بشأن أوضاع السلطة والحزب، بغير المقلقة، ودمغت أصحاب المذكرة بـ (من يعانون من مرارة وإحباط بسبب فقدان مواقعهم)، وأعربت الولاية عن كامل ثقتها بالخطوات المتّبعة لإعادة بناء هياكل الحزب بالولاية وفقاً للأطر واللوائح الخاصة بالحزب، وشنّ والي الجزيرة ورئيس المؤتمر الوطني بالولاية الزبير بشير طه هجوماً قاسياً على القيادات، واعتبر في المنبر الإعلامي الدوري للولايات بمجلس الحكم اللامركزي أمس أن ابتعاد القيادات عن مواقعها في المحليات التابعة لها وراء الدفع بالمذكرة.وقال: (لديهم شعور بالمرارة

زيارة الاستاذ علي عثمان نائب الرئيس لولاية جنوب كردفان وافتتاحه لمشاريع حكومية في  إطار حملة مرشح المؤتمر الوطني والزيارة المقبلة للسيد الرئيس عمر البشير لولاية جنوب كردفان تثير عده أسئلة: 1. إفتتاح مشاريع حكومية في اطار حملة انتخابية حزبية  خرق صريح لقانون الانتخابات مضاف لخروقات اخري وإنتهاكات سابقة في منطقة الفيض وغيرها وهو يضع علامات إستفهام حول موقف المفوضية وصمتها !! فالمفوضية صامتة واصم عن الخروقات .

قطع والي الجزيرة بروفيسور الزبير بشير طه، بوجود مخالفات في الخدمة المدنية بولايته، لكنه عاد ووصف المخالفات، بـ(الشمارات والونسة)، وقال أن حديث الصحافة حولها، لا قيمة له، معتبرا أن العمالة المؤقتة، مشروعة ولا غبار عليها، واستشهد بتقرير المراجع العام للسنة المالية الأخيرة، وقال أنه أفضل تقرير رقابي على مر تاريخ الجزيرة، حيث أوضح الوفاء بالأمانات. ووصف الوالي، لدى حديثه بالمنبر الدوري للمجلس الأعلى للحكم اللامركزي أمس، "الاختلاس" بأنه لا يعني السرقة فقط، وقال "ومع ذلك أقر بوجود أموال تسرق" ودعا الصحافيين للبحث وراءها في مضابط الشرطة وأضابير المحاكم.

توقع أن يتحول جنوب السودان إلى دولة فاشلة "سريعاً جداً"

اعتبر رئيس حزب الأمة القومي السوداني المعارض الصادق المهدي أن الحديث عن إسقاط النظام في البلاد عبر المظاهرات "يحتاج لتدبر، لأن السودان ليس مثل مصر وتونس، لأن الجيش في مصر وتونس مهني، أما الجيش السوداني فمؤدلج. كما أن التركيبة في نظام الحكم في السودان مختلفة". وأوضح المهدي، في حوار مع "العربية.نت" أنه "يوجد بالسودان أكثر من 50 فصيل مسلح في دارفور والجنوب ومناطق أخرى، وهذا معناه ان الحالة التي يمكن ان تحدث في السودان ستكون شبيهة بما حدث في ليبيا واليمن. لهذا نحن نقول يجب بحث كل الوسائل الممكنة التي يمكن أن تؤدي إلى حل استباقي وتجنب سفك الدماء"، ليستدرك بالقول "لكن مع استمرار سياسات الحزب الحاكم وعدم تغييرها، فسيكون وقوع هذه المواجهات حتمياً".

أعلن الناطق الرسمي للقوات المسلحة المقدم الصواري خالد سعد ان القوات المسلحة دخلت مساء اليوم الجمعة 15 ابريل منطقة ( شقق كارو ) المعقل الرئيس لحركة العدل والمساوة الذي يقع بولاية شمال دارفور ، وهي المنطقة التي تضم اكبر مستشفي لحركة العدل والمساوة و تضم الورش اللوجستية لإمداد عربات وآليات الحركة . واضاف الناطق الرسمي للقوات المسلحة ان القوات المسلحة ستصدر بيانا لاحقا توضح فية العمليات الرامية لتمشيط تلك المناطق .

اتهم الأستاذ حاج ماجد سوار أمين التعبئة السياسية المؤتمر الوطني الحركة الشعبية بأنها وراء الأحداث الأخيرة التي شهدتها منطقة الفيض أم عبدالله بولاية جنوب كردفان . وقال إن المعلومات التي توفرت لديه تؤكد أن القوة الأساسية التي فجرت هذه الأحداث كانت موجودة في منزل رئيس الحركة الشعبية الفريق عبدالعزيز الحلو بمنطقة الفيض. و أشار إلى ما وصفه بـ (التزامن الغريب) بين وقوع الحادث و لقاء لقيادة الحركة الشعبية في رشاد الذي ارتفعت خلاله أصوات تطالب بتطهير منطقة الفيض وقال في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم بكادوقلي أن المؤتمر الوطني أحرص من الحركة الشعبية على الاستقرار في الولاية ، بل وأحرص على الاستقرار في كل السودان وذلك لأنه هوالذي يحكم الآن وهو الذي يتوقع الفوز في انتخابات هذه الولاية ، لذلك

مجلس الوزراء يوجه بمنح المستشفيات اعتمادات التسيير بنسبة «100%»

وجه مجلس الوزراء، وزارة المالية بمنح المستشفيات اعتمادات التسيير بنسبة «100%» وألا يسري عليها قرار تخفيض ميزانيات التسيير بغرض تحسين ادائها، وتبنى المجلس سياسة تحفيز الاختصاصيين لدفعهم للعمل فى الولايات، كما وجه هيئة التأمين الصحى بعدم تملك المنشآت الجديدة وتحويل كافة مواردها لشراء الخدمة لصالح المرضى. واستمع المجلس، فى جلسته