الأخبار

استمرت المباحثات بين الحركة الشعبية فى شمال السودان وحكومة السودان والمؤتمر الوطنى ، وشارك من وفد الحركة فى المحادثات المباشرة  بحضور الرئيس ثامبو امبيكى رئيسها فى شمال السودان مالك عقار والامين العام ياسر عرمان وعبدالله تيه رئيس الحركة فى ولاية الخرطوم ومن الحكومة السودانية والمؤتمر الوطنى مساعد رئيس الجمهورية نائب رئيس المؤتمر الوطنى نافع على نافع وادريس محمد عبد القادر ومطرف صديق الجديد فى التفاوض

ارتفع عدد ضحايا التسمم بمادة الميثانول بولاية الخرطوم، إلى 64 قتيلاً من المتشردين تتراوح أعمارهم بين 13 إلى 50 عاماً، حسب ما أوردته الشرطة في الولاية. ونفت الشرطة أن تكون الحادثة مدبرة للقضاء على فئة بعينها. وكان العشرات قد راحوا الأسبوع الماضي في مناطق متفرقة من الخرطوم، ضحية المادة المستخدمة في الصناعات والمستحضرات العطرية. وفي أول توضيح لها نفت دائرة الجنايات بولاية الخرطوم، أن تكون الأحداث الأخيرة مفتعلة أو قصد منها القضاء على فئة بعينها.

غادر المشير عمر البشير رئيس الجمهورية والوفد المرافق له عصر اليوم(الأحد 26 يونيو) طهران متوجهاً للعاصمة الصينية بكين في زيارة رسمية بناءاً على دعوة رسمية من رصيفه الصيني هو جنتياو . وأوضح عماد سيد أحمد المستشار الصحفي للرئيس أن الرئيس البشير يرافقه وفد عالي المستوى يضم وزراء الخارجية ورئاسة الجمهورية والمعادن والكهرباء والسدود والصناعة والزراعة كإنعاس لقوة العلاقات والشراكة بين السودان والصين .

باشرت الخطوط الجوية الأثيوبية تسيير رحلات إضافية إلى مدينة ملكال فى السودان الجنوبي اعتبارا من 17 يونيو 2011م. وقبل ذلك باشرت الخطوط الجوية الأثيوبية - اعتبارا من مايو 2006م - أربعة رحلات ذهاب وعودة إلى جوبا عاصمة السودان الجنوبي بتوقف فى نيروبي بكينيا وعنتبي بيوغندا، وبهذا تبلغ وجهات الخطوط الجوية الأثيوبية  62 وجهة علي نطاق العالم. ستيير الرحلات إلي ملكال بمعدل أربعة مرات  فى الأسبوع: يوم الأحد والاثنين والأربعاء والجمعة.

الزعيم الجنوبي وعد بجعل الحدود بين البلدين مرنة للتواصل والحركة التجارية الحرة


أعلن رئيس حكومة الجنوب سلفا كير ميارديت عن رغبته في علاقات متميزة مع الشمال وعدم ترك الاقتصاد السوداني للانهيار بسبب قسمة عائدات النفط المختلف عليها بين الخرطوم وجوبا. كما وعد بجعل الحدود بين البلدين مرنة للتواصل والحركة التجارية الحرة، في وقت يتجه فيه قانونيون وناشطون وسياسيون للتقدم بطعون دستورية ضد الحكومة لفصلها آلاف «السودانيين ذوي الأصول الجنوبية لأسباب عرقية».

برينستون ليمان: اعتبارات استراتيجية وأخلاقية تربطنا بالسودان.. والرئيس ملتزم بها شخصيا

بينما يقترب موعد 9 يوليو (تموز) المقبل، الذي سيكون يوم ميلاد دولة جديدة تحمل اسم جنوب السودان وتغير الخارطتين الأفريقية والعربية، تعمل أطراف عدة داخل السودان وخارجه على جعل الولادة سليمة في وقت تزداد المخاوف من اندلاع أعمال عنف، خاصة مع تردي الأوضاع في جنوب كردفان. وربما من أكثر المنهمكين بالشأن السوداني مبعوث الرئيس الأميركي الخاص للسودان، برينستون ليمان، الذي يقضي وقته بين السودان وعواصم

ارتفع عدد ضحايا المتشردين حتى مساء أمس إلى أكثر من «70» شخصاً بعد أن عثرت الشرطة أمس على «12» جثة أخرى لمتشردين بمناطق مختلفة بولاية الخرطوم بسبب مادة «السبيرتو». وكشفت مصادر عن بدء لجنة «مكافحة الثوابت الكيميائية» المكلفة من شرطة المباحث والتحقيقات الجنائية والإدراة العامة لمكافحة المخدرات وجهاز الأمن الاقتصادي ووزارة الصحة والهيئة العامة للمواصفات والمقاييس ووزارة الصناعة وإدارة الصيدلة والسموم، كشفت عن بدء اعمالها لمنع توزيع هذه المادة لغير الغرض الذي أدخلت من أجله.

قالت مصادر أمنية ان أربعة مهاجرين سودانيين قتلوا يوم السبت برصاص الشرطة المصرية خلال محاولتهم التسلل الى اسرائيل عبر الحدود الدولية. وقال مصدر ان جثثهم نقلت الى مستشفى العريش العام بمدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء. وأضاف أن مهاجرين اخرين شاركوا في محاولة التسلل التي وقعت قرب العلامة الحدودية رقم سبعة جنوبي معبر رفح الحدودي بين مصر وقطاع غزة وأنهم عادوا أدراجهم داخل الاراضي المصرية بعد مقتل زملائهم.

فند مولانا أحمد هارون والي جنوب كردفان إدعاءات الحركة الشعبية ودوائر معادية بشأن وجود تطهير عرقي باعتباره محاولة لصرف الأنظار عن جوهر المشكلة والخروج على اتفاقية السلام الشامل. وقال في المؤتمر الصحفي الذي عقده (السبت 25 يونيو)بمنبر سونا عبر الفيديو كونفرس أن المشكلة الأساسية تكمن (فيمن بدأ أولاً بقتل المدنيين وزرع الألغام ) داخل مدينة كادقلي واستدرك قائلاً هو عبد العزيز الحلو نفسه الذي أزهق أرواح المدنيين وأدار ظهره وتمرد وخرج عن الشرعية وحشدة وقواته.

طالبت الحركة الشعبية بولاية جنوب كردفان مجددا مجلس الامن الدولي لعقد جلسة طارئة لمناقشة تداعيات الاوضاع في جبال النوبة، وقالت الحركة أن جرائم الإبادة الجماعية ضد شعب النوبة مستمرة،وأن القصف الجوي مستمرة كذلك في أستهداف المدنيين. وقال مستشار رئيس الحركة الشعبية بولاية جنوب كردفان قمر دلمان اليوم السبت أن نظام الخرطوم يقوم بعمليات إبادة جماعية منظمة ضد شعب النوبة،وأن طائرات سلاح الجو السوداني قامت بأكثر من (75) طلعة جوية مستهدفة مناطق النوبة والمدنيين وأن أكثر من (20) ألف من المدنيين