ا ف ب - الخرطوم (ا ف ب)
اكدت لجنة تنظيم استفتاء تقرير المصير في جنوب السودان الثلاثاء موعد التاسع من كانون الثاني/يناير لاجراء هذا الاستحقاق المفصلي الذي قد يؤدي الى تقسيم اكبر بلد افريقي. وصرح المتحدث الرسمي للجنة الاستفتاء جمال محمد ابراهيم لوكالة فرانس برس "بات الامر مؤكدا" مضيفا ان الاستحقاق سيبدأ في الموعد المحدد. ومن المفترض ان يستمر التصويت اسبوعا. وسيدعى سكان جنوب السودان الى الاختيار بين الابقاء على الوحدة مع السودان او الانفصال عنه في استفتاء في التاسع من كانون الثاني/يناير وهو الموعد المحدد في اتفاق السلام الذي ابرم عام 2005 منهيا حربا اهلية استمرت عقدين بين الجنوب حيث الاغلبية مسيحية والشمال حيث الاكثرية عربية مسلمة.

واعلنت لجنة الاستفتاء في مطلع تشرين الاول/اكتوبر عن البدء في تسجيل الناخبين في 14 تشرين الثاني/نوفمبر.

لكن الجدول الزمني المحدد لم يذكر تاريخ 9 كانون الثاني/يناير موعدا لبدء التصويت الامر الذي تاكد اليوم. وافاد مراقبون ان هذا الجدول الزمني الضيق والتحديات اللوجستية قد تؤدي الى ارجاء الاستحقاق.

كما قد تؤول الخلافات السياسية بين الشماليين والجنوبيين ولا سيما مسألة ترسيم الحدود بين المنطقتين الى تاخير الاستحقاق.

ويعتبر الشماليون ان ترسيم الحدود ينبغي ان يتم قبل الاستحقاق فيما يعتبر الجنوبيون ان ذلك محبذ لكنه ليس ضروريا.

وكرر وزير الدفاع السوداني عبد الرحيم محمد حسين التاكيد الاربعاء في بيان على ضرورة حل النزاعات حول الحدود بين المنطقتين وحول منطقة ابيي قبل الاستفتاء، مؤكدا تاييده لموعد التاسع من كانون الثاني/يناير.