الجبهة الوطنية العريضة
اللجنة التحضيرية


عكفت اللجنة التحضيرية للجبهة الوطنية العريضة في الايام الفائته على ترتيب كافة الجوانب المتعلقة بالمؤتمر العام للجبهة الوطنية العريضة، والذي نتشرف اليوم بأن نؤكد قيامه في الموعد المضروب والمكان المحدد، إذ نؤكد قيام المؤتمر في يومي السبت والاحد الموافق 23-24 أكتوبر 2010م، علماً بأن القدوم سوف يكون لكل المشاركين في يوم الجمعة الموافق 22/10/2010م، وتأكد مشاركة وفود عالية المستوى من القيادات الساسية والاعيان وقيادات الفئآت والنقابيين وقيادات المجتمع المدني من كل من الولايات المتحدة الامريكية وكندا وأستراليا واوربا وإفريقيا وأسيا والصين، كما تشرفنا بحضور بعض رفقاء الدرب والقضية من السودان والقادم أرحب.
وعلى صعيد الترتيبات الخاصة بإقامة الوفود فقد تم حجزها وتجهيزها على النحو الذي سوف يضمن لنا راحة المشاركين في المؤتمر متمنين لهم إقامة طيبة وكريمة ومثمرة في لندن، كما نؤكد أن لجنة الاوراق والبحوث قد قامت بإكمال كافة الاوراق التي سوف تناقش في المؤتمر العام الذي بدوره سوف يقتلها بحثاً بالإضافة والحزف حتى نقف على المنهج الذي يرتضيه الجميع والذي سوف يمكن القادمين للجبهة الوطنية العريضة في اللجنة التي سوف تنتخب في المؤتمر العام من المضي قدماً نحو تحقيق أهداف وغايات الجبهة الوطنية العريضة .
كما نؤكد في هذه السانحة الجهد السياسي والتعبوي والدبلوماسي الذي قام به رئيس اللجنة التحضيرية في الولايات المتحدة الامريكية وكذلك الجهود التي بذلت في هذا الصدد من لجنة العلاقات الدولية وما قامت به من جهد لتوصيل وتسويق فكرة الجبهة العريضة هنا في بريطانيا والبلدان الاخرى والتي وجدت ترحيباً دولياً وإقليمياً عاليا، والاهم من ذلك كله هو الترحيب الذي وجدناه من جماهير شعبنا في داخل وخارج السودان، وفي هذا الصدد نشير إلى ما قامت به لجنة الإتصال التنظيمي من جهد وإتصال بكافة قطاعات المجتمع السوداني في الداخل والخارج وقد أكملت كافة الدعوات لكل المشاركين، وكانت ومازالت في حالة إتصال دائم إلى أن يصل المشاركون إلى مكان المؤتمر.
وتأكيداً على أن المؤتمر سوف يتم على النفقة الذاتية السودانية الحرة فقد تمكنت لجنة الاتصالات المالية من جمع مبلغ من المال من السودانيين المناضلين من جماهير شعبنا المشاركين في المؤتمر وغير المشاركين، ومازالت الاتصالات المالية والاشتراكات والتبرعات جارية إلى قيام المؤتمر وما بعده .
وأخيراً نثمن الدور الوطني والنضالي الذي تقوم به قوى الاجماع الوطني السوداني في داخل البلاد، رغم المضايقات والمناكفات والإساءات غير المسؤلة من أناس غير مسؤلين بالطبع سوف يحاسبهم شعبنا على ما إغترفوه من منكر في حقه وبحق قياداته الوطنية، كما نؤكد أن اللجنة التحضيرية للجبهة الوطنية العريضة تعمل على نسق وتحاور وإتصال مع قوى الإجماع الوطني وقيادات القوى السياسية الوطنية السودانية بل نشكرهم على ما قدموه من نصائح في هذا العمل، لعلمنا أن مسؤلية تفكك الدولة السودانية التي تسبب فيها المؤتمر الوطني سوف تسألنا عنها الاجيال كيف أننا فرطنا في وطن تحكمة طغمة ما كان لها أن تحكم شعباً شريفاً كالشعب السوداني .              
دمتم ودامت نضالاتكم
ومرحب بكم في المؤتمر العام في لندن
جبريل أدم بلال
مقرر اللجنة التحضيرية للجبهة الوطنية العريضة
لندن 15/10/2010م