الخرطوم: اس ام سي
اكد الاتحاد العام للصحفيين السودانيين رفضه التام لما تعرض له عدد من المراسلين الصحفيين من انتهاك لحقوقهم ومعاملتهم معاملة سيئة من قبل جهات تابعة للامم المتحدة بمطار جوبا. وقال الاتحاد فى تصريح صحفى إن إنزال مراسل وكالة رويترز محمد نور الدين من الطائرة المتجهة الى دارفور برفقة وفد مجلس الامن الدولى ورمى معداته ومنعه من السفر مع كل من مراسل بى بى سى الطيب صديق ومراسلى وكالة الانباء الصينية (شينخوا) فائز الزاكى و محمد يوسف امر مرفوض خاصة انه تعدى وتجاوز تم امام أعين ومشهد رئيس بعثة الامم المتحدة هايلى منكريوس ووفد مجلس الامن الدولى الذى كان يتأهب لزيارة دارفور وتم منع الصحفيين من هذه الزيارة.
ودعا الاتحاد وزير الاعلام بحكومة الجنوب لمساءلة منتهكى حقوق الصحفيين الذين تسببوا فى حرمان مراسلى وكالات الانباء من تغطية زيارة وفد مجلس الامن لولايات دارفور وابلاغ اقصى درجات الاحتجاج لقيادة بعثة الامم المتحدة خاصة وان الوزير التزم عند زيارته للخرطوم مؤخراً ومن خلال منبر اتحاد الصحفيين بحماية حرية الصحافة وكفالة حقوق الصحفيين ووصولهم الى مصادر المعلومات.