(سونا) - دعا النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو مواطني ولاية شرق دارفور إلى التحلي بالحكمة ونبذ الصراعات وقبول الآخر ونبذ الكراهية والعنصرية وتوحيد الكلمة للخروج بالبلاد إلى بر الأمان.

وأكد لدى مخاطبته الحشد الجماهيري الكبير بساحة الحرية بمدينة الضعين اليوم الأربعاء أن حكومة الفترة الانتقالية عازمة على تحقيق السلام وإنفاذ إتفاقية جوبا للسلام.

وطمأن الفريق أول محمد حمدان دقلو مواطني ولاية شرق دارفور بأن الأزمات كافة التي يمر بها السودان في طريقها إلى الحل وأن حكومة الفترة الانتقالية تعمل في تناغم وانسجام تام من أجل العبور بالبلاد إلى بر الأمان والعمل على استغلال الموارد التي يذخر بها السودان وعودة النازحين واللاجئين إلى قراهم وإدخالهم دائرة الإنتاج.

وأضاف قائلا ندرك حجم المعاناة وما يمر به المواطنون ولكن سنعمل مع شركاء السلام على تحقيق تطلعاتهم من كهرباء ومياه وغيرها.

وأشار دقلو إلى أن السلام يحتاج إلى دعم وحراسة.

وجدد الدعوة إلى عبدالواحد نور والحلو إلى الانضمام إلى ركب السلام والعمل مع الرفقاء على تقدم وأزدهار السودان.