الخرطوم: الجريدة
تصاعدت حدة الاحتجاجات بولاية الخرطوم احتجاجا على استمرار ارتفاع سعر الرغيف وتردي الوضع المعيشي، وشددت لجان مقاومة العباسية على ضرورة القصاص للشهداء وتمسكت بالاسراع بتشكيل المجلس التشريعي، وتحسين الوضع الاقتصادي، ولوحت باللجوء للمطالبة بإسقاط حكومة الفترة الانتقالية في حال عدم تنفيذ مطالبها.
من جهتها حذرت لجان مقاومة الكلاكلة الحكومة الانتقالية من استغلال عناصر النظام السابق “الكيزان” تفاقم الأوضاع المعيشية لإفشال الحكومة واسقاطها، وقطعت بأن الكيزان مازالوا موجودين في مفاصل ومؤسسات الدولة، واتهمتهم بعرقلة وتعقيد الفترة الانتقالية، وشددت على ضرورة تشكيل المجلس التشريعي، وتمسكت لجان مقاومة أمبدة بتحسين الوضع الاقتصادي ومعالجة الأزمة المعيشة من خلال تراجع الحكومة عن بيع الخبز بالكيلو والإسراع في تكوين حكومة من كفاءات وطنية، وجددت تمسكها بإعادة هيكلة قوى اعلان الحرية والتغيير، وتشكيل المجلس التشريعي من القوى المنحازة للشعب وليس للأحزاب التي لم تهتم بقضاياهم.