وجدي صالح لـ(الجريدة) : أكلمنا ملفات فساد سيحدث كشفها دوياً هائلاً
الخرطوم: الجريدة
أعلن عضو لجنة إزالة التمكين واسترداد الأموال، وجدي صالح عن ضرباتٍ موجعة ستكون أشدّ ألمًا لمن تربطه مصالح برموز النظام المباد ستكون حاضرة في الطريق.
وأوضح وجدي صالح، أنّ ما تقوم به لجنته من عمل يوجع رموز وأنصار النظام المباد، مشيرًا إلى أنّهم سيقومون بتفكيك نظام الإنقاذ وفقًا للوعد الذي قطعته اللجنة صامولة صامولة.
وقال وجدي صالح في تدوينة على صفحته بالفسيبوك أمس”ستفتح بيوتًا للبكاء في الأيام القادمة؛ لأنّ الضربات التي في الطريق ستؤلمهم وتؤلم من تربطه المصالح بهم”.
وأضاف” ستقرأون للبعض يبكي العدالة وتستمعون لآخرين يطلقون الأكاذيب”.
وأعلن صالح عن أنّ وعدهم بشأن تفكيك نظام الإنقاذ لن يتراجعوا عنه، مطالبًا ما اسماه ”ترس الثورة” بأنّ يكون صاحيًا بالوعيّ والإيمان بحتمية الانتصار.
وقال وجدي صالح في تصريح خص به (الجريدة) : إن لجنة إزالة التمكين ظلت عاكفة طوال الفترة على عدد من الملفات التي تشمل مؤسسات متعددة ، وأنها تحفظت على قطع أراضي وحسابات لشخصيات سيحدث كشفها دوياً هائلاً بالساحة، موضحاً بأن كثير من المواطنين يسألون دوماً باشفاق وتلهف عن قيادات نافذة في النظام المباد لم تطالها يد العدالة ، وزاد: نقول لهم إن ملفات كثيرة قد اكتملت وسترون كثيراً منهم يقدمون إلى العدالة قريباً.

///