العين الإخبارية

https://al-ain.com/article/1603902078


عمر قمر الدين وزير الخارجية السوداني عمر قمر الدين وزير الخارجية السوداني
أكد وزير الخارجية السوداني، الأربعاء، أن بلاده بدأت الخطوات الأولى لإقامة علاقات مع إسرائيل.

وأعرب عمر قمر الدين وزير الخارجية السوداني، عن تمنياته بأن تسير الخطوات في الاتجاه الصحيح.

وأضاف "قمر الدين"، في تصريحات صحفية، أن "السودان استوفى شروط رفع اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب".

حميدتي: 90% من السودانيين يؤيدون العلاقات مع إسرائيل
السودان يعلن التوصل مع إسرائيل لقرار بإنهاء "العداء"
وتابع: "لا نتوقع عرقلة شطبه منها أيًا كانت نتيجة الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقبلة".

وكان الوزير السوداني أكد، الثلاثاء، أن بلاده فازت في معركة استعادة كرامتها برفع اسمها من قائمة الإرهاب الأمريكية.

وأوضح أن بلاده عانت كثيرا من وضعها على لائحة الإرهاب، مشيرا إلى أن الخرطوم تعمل حاليا على إعفائها من الديون.

وشدد قمر الدين على أن الشعب السوداني ليس إرهابيا.

وكان الرئيس الأمريكي أكد، الإثنين، أن اسم السودان سيرفع من قوائم الدول الراعية للإرهاب بمجرد دفع 335 مليون دولار كتعويضات لضحايا الإرهاب الأمريكيين وعائلاتهم.

ووضع السودان منذ عام 1993 على اللائحة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب وهو خاضع بموجب ذلك لعقوبات اقتصادية، بسبب علاقة البلاد بمنظمات متطرفة مثل القاعدة التي أقام زعيمها السابق أسامة بن لادن في البلاد بين العامين 1992 و1996.

وأعلن السودان، الأحد الماضي، أنه توصل مع إسرائيل إلى قرار بإنهاء حالة العداء وتطبيع العلاقة بينهما.

وبحسب بيان للخارجية السودانية، فإن الاتفاق سيضمن بدء التعامل الاقتصادي والتجاري بين البلدين، وبتركيز أولي على الزراعة لصالح الشعبين.

ومن المقرر أن يجتمع وفدان من السودان وإسرائيل، خلال الأسابيع المقبلة، للتفاوض على إبرام اتفاقيات للتعاون في مجالات الزراعة والتجارة والاقتصاد والطيران ومواضيع الهجرة، وغيرها من المجالات لتحقيق المصالح المشتركة للشعبين.

وأعلن قادة الولايات المتحدة وإسرائيل والسودان في بيان مشترك الجمعة الماضي، رسميا، عن توصل الخرطوم وتل أبيب لاتفاق سلام للعلاقات بينهما.