(سونا)- أعلنت حكومة شمال دارفور ممثلة في اللجنة الأمنية والتي يرأسها والي الولاية اللواء ركن مالك الطيب خوجلي، إعلان حالة الطوارئ بجميع أنحاء الولاية إعتباراً من اليوم الى إشعار آخر، وذلك على خلفية الأحداث المؤسفة التي شهدتها محلية كتم أمس و وحدة فتابرنو الإدارية التابعة للمحلية اليوم.

كما أعلنت ملاحقتها للمشتبه بهم في أحداث كتم وفتابرنو من أجل تقديمهم للعدالة، وإرسالها مزيد من القوات الى وحدة فتابرنو الإدارية ومدينة كتم ومحليتي كبكابية والسريف، بجانب تأكيدها علي قيام إمتحانات شهادة مرحلة الأساس في موعدها.

وفيما يلي تورد (سونا) نص بيان والي الولاية: -

بسم الله الرحمن الرحيم
والحمد لله والصلاة والسلام علي أشرف المرسلين
الأهل الشرفاء بولاية شمال دارفور
السلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته
لقد تابعتم وعايشتم خلال الأسبوع الماضي ومطلع الأسبوع الجاري تطورات الأوضاع بولايتنا الحبيبة علي خلفية الإعتصامات التي نفذها مواطنونا بكل من محليتي كبكابية وكتم بوحدة فتابرنو الإدراية وهم يرفعون شعارات ويتقدمون بمطالب نقر بمشروعيتها بموجب الوثيقة الدستورية التي تحكم البلاد.
ولكن علي عكس ذلك فقد استغل بعض المندسين المتسللين ممن يسعون الى زعزعة الامن والاستقرار وتحقيق أجندة خاصة واستغلال هذا الظرف من أجل تاجيج الاوضاع الامنية بالولاية وإعادتها الي مربع الحرب والاقتتال والتشريد والدمار، وقد تم اعتقال عدد من اؤلئك المخربين والمندسين ويجري متابعة وملاحقة الآخرين لاعتقالهم توطئة لتقديهم الى العدالة.

وإزاء هذا الموقف فقد عقدت لجنة أمن وحكومة الولاية اجتماعا طارئا اليوم وتم التداول خلاله حول مجمل الاوضاع الامنية بالولاية وتداعياتها على خلفية تلك الاحدات وخلصت الي إصدار القرارات التالية :
إتخاذ كافة التدابير والإجراءات والضوابط اللازمة من أجل فرض هيبة الدولة وسيادة حكم القانون.
إعلان حالة الطوارئ بجميع أنحاء الولاية اعتبارا من اليوم الى أشعار آخر.
تجري ملاحقة والقبض على كل من يشتبه في ضلوعه في أحداث التخريب بمحلية كتم والاعتداءات بوحدة فتا برنو الإدارية لتقديمهم الى العدالة.
إرسال المزيد من القوات النظامية الى منطقة فتابرنو ورئاسة المحلية و كبكابية والسريف لتعمل على بسط هيبة الدولة واعادة الأمن والاستقرار.
تؤكد حكومة ولجنة أمن الولاية على قيام امتحانات مرحلة الاساس المقرر لها يوم 15 يوليو الجاري.

تدعو لجنة أمن وحكومة الولاية جميع المواطنين بكافة أصقاع الولاية الى التعاون الجاد والمخلص من أجل تفويت الفرصة على المتربصين بأمن الولاية واستقرارها، كما تدعوهم الى التعاون وتهيئة كافة الأسباب التي من شأنها المساهمة في انجاح الموسم الزراعي والذي نسأله تبارك وتعالي ان يكون موسم خير وبركة وأمن وأمان .

والسلام عليكم ورحمة الله


بيان من حركة/ جيش تحرير السودان حول المجزرة البشعة بحق مواطني فتابرنو


●إرتكبت مليشيات الجنجويد ظهر اليوم الأثنين الموافق 13 يوليو 2020م مجزرة بشعة بحق المواطنين العزل بمنطقة فتابرنو بولاية شمال دافور , سقط فيها عشرات الشهداء ومئات الجرحي والمصابين ، وتم إحراق المنطقة والسوق بالكامل ونهبت ممتلكات المدنيين, وفر الآلاف من المواطنين إلي العراء والوديان فى ظل أوضاع إنسانية مأسوية ، ولا يزال العشرات من الجرحي علي الأرض لم يتم إسعافهم .

●ليس من قبيل الصدفة وقوع هذه المجزرة , بل هى نتاج تخطيط مسبق , ولها إرتباط وثيق بزيارة نائب والي ولاية شمال دارفور إلى فتابرنو يوم أمس وإجتماعه مع بعض الأطراف , وإتهامه للمعتصمين بفتابرنو بدفن آبار المياه وغيرها من الإتهامات الباطلة التى أراد بها شرعنة العدوان.

●إن مليشيات الجنجويد هاجمت مواطنى فتابرنو بالأسلحة الرشاشة والدوشكات جاءت علي ظهور الخيول والمواتر وعربات الدفع الرباعي , وهذا العتاد الحربي لا يمكن أن يتوفر لمواطنين عاديين , كما أن عدم تدخل القوات الحكومية التى وقفت تتفرج على المجزرة يؤكد بجلاء أن هنالك تنسيقاً تاماً بينهما.

●إن حكومة الخرطوم وأذرعها بشمال دارفور يتحملون كافة النتائج المترتبة علي هذه المجزرة التى لن تمر مرور الكرام , فإن مثل هذه الجرائم قد إرتكبها البشير من قبل وإنتهي به المطاف مطلوباً وهارباً من المحكمة الجنائية الدولية.

●إن هذه المجازر والإعتداءات المتكررة علي المدنيين بدارفور من قبل مليشيات الجنجويد المحمية حكومياً , تؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن نظام البشير لم يسقط بعد ، وأن جنرالاته يعملون بكل همة لإستكمال مسلسل التغيير الديمغرافي ومواصلة مخططات الإبادة والتشريد القسرى بإقليم دارفور.

●باسم حركة/ جيش تحرير السودان أتقدم بأسمي آيات التعازي للشعب السودانى العظيم وأسر الشهداء وأهلنا بفتابرنو وشمال دارفور.


المجد والخلود للشهداء الأبرار
عاجل الشفاء للجرحي والمصابين

محمد عبد الرحمن الناير
الناطق الرسمي
حركة/ جيش تحرير السودان
13 يوليو 2020م


هيئة محامي دارفور تنشر قائمة باسماء الشهداء بمعسكر فتابرنو
وفيما يلي تنشر هيئة محامي دارفور اسماء شهداء معسكر فتابرنو
١. عبدالله ابراهيم محمد
٢. خديجة ابراهيم محمد
٣. اسحق ابكر احمد
٤. نورالدين صالح محمد
٥. احمد ابراهيم محمداحمد
٦.عبدالله ابكر احمد
٧. ابوبكر ابراهيم عبدالله
٨.محمد عبدالله جفون
٩. ياسر عبدالله ابراهيم
الجرحى
١. حسن ابراهيم محمد
٢. ادم ابكر محمود
٣. عبدالله جمعة خميس
٤. عبدالعزيز فضل شريف
٥. مصطفى محمد ادم خير
٦. ابراهيم ادم محمد
٧. احمد صديق احمد
٨. ابراهيم محمد منصور
٩. جمال احمد قبائل
١٠. سليمان يوسف ادم
١١. ابكر ابراهيم موسى
١٢. محمد اسماعيل احمد
١٣. ابراهيم عبدالله
١٤. ادم سليمان ابراهيم
لهم الرحمة المغفرة