(سونا) - عقد وفد الحكومة لمفاوضات السلام برئاسة عضو مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن شمس الدين كباشي ووفد الوساطة بدولة الجنوب والجبهة الثورية جلسة المفاوضات الثانية التي امتدت حتي الساعات الأولى من فجر اليوم بفندق السلام روتانا حول النقاط الست التي تقدمت بها الجبهة الثورية.

وأوضح د. ضيو مطوك عضو وفد الوساطة في تصريح صحفي ان الوفد تسلم خلال الجلسة رد الحكومة علي النقاط الست التي تقدمت بها الجبهة الثورية خلال الجلسة الأولي مشيرا الى أن الرد كان إيجابيا في كثير من النقاط وهناك توافق كبير عليها ، بجانب بعض التباينات في عدد من النقاط تم التداول حولها ، وطلبت الأطراف مهلة لمزيد من التشاور ، على أن تعقد الجلسة الثالثة في الثانية من ظهر غد بفندق السلام روتانا لإكمال التوافق حولها.

وكان وفد الجبهة الثورية قدم خلال الجلسة الأولي ورقة تضمنت ست نقاط ، لوفد الحكومة الذي طلب مهلة للتشاور حولها مع مكونات الثورة امتدت لعشرة ايام.