الخرطوم: الجريدة
أمهل كيان نساء السودان الجديد بالحركة الشعبية "شمال" رئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك شهراً لتكوين لجنة تحقيق لحسم الاساءة العنصرية التي تعرضت لها احدى مدربات كرة القدم النسوية ،وطالب الكيان النائب العام بتحريك البلاغ المفتوح من قبل وزارة الاعلام في مواجهة احدى الصحف.
وكشفت القيادية بالحركة الشعبية "شمال" احسان عبد العزيز في تصريح لـ"الجريدة" عن تقدم نساء السودان الجديد بالحركة الشعبية بمذكرة لرئيس الوزراء أمس رفضن خلالها الاساءات العنصرية التي تعرضت لها احدى مدربات الكرة ، وطالبن في المذكرة بتكوين لجنة تحقيق عاجلة في القضية، بالاضافة لمطالبة النائب العام بتحريك الاجراءات التي دونتها وزارة الاعلام في الصحيفة التي اساءت للمدربة، وهدد الكيان بالتصعيد وتسيير مواكب وتنظيم وقفات احتجاجية حالة تجاهل الأمر.
وكشفت عن تقدم وفد الحركة الشعبية للوفد الحكومي المفاوض بشكوى أبلغه خلالها احتجاجه على العنصرية التي مورست ضد المدربة.
وأعلنت عن اطلاق حملة انضمت لها عدد من الكيانات النسوية بالسودان لمناهضة التمييز العنصري.