الخرطوم : الجريدة
اتهمت وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي إنتصار صغيرون، جهات لم تسمها بإثارة الفتن داخل الجامعات لضرب الثورة في مقتل، وقالت صغيرون في تصريحات صحفية إن ما يحدث ببعض الجامعات في الآونة الأخيرة من تحويل بعض القضايا الأكاديمية الى قضايا عنصرية، محاولة مستميتة لإثارة النعرات القبلية من أجل تفتيت شعارات الثورة.
وقالت صغيرون إن تسامح الحكومة ومدها حبال الصبر تجاه المعارضة، لن يساعد على تجاوز هذه المرحلة الصعبة الى فضاءات السودان الحر المعافى والمدرك لمعنى الحرية وحدود إستعمالها، وأوضحت أن صبرالحكومة وجد أرضاً خصبة للتجاوز وخرق القوانين في جامعة دنقلا وتحديداً كلية التقانة، وأعلنت أنه تم تشكيل لجنة للتحقيق وإنصاف الجميع من طلاب وطالبات دارفور بالكلية، وأكدت صغيرون أن وزارتها تعمل في صمت لتصحيح الأوضاع.