شبكة الشروق


طالبت قوى “إعلان الحرية والتغيير”، يوم الأحد، الحكومة إلى إعلان السودان “منطقة كوارث طبيعية”، في ظل توقعات بارتفاع مناسيب نهر النيل، مع استمرار هطل الأمطار، وناشدت المنظمات الطوعية الدولية والإقليمية والمحلية مساعدة المتضررين في المناطق المنكوبة.

وأكدت قوى التغيير، في بيان، أنها تتابع باهتمام معاناة المواطنين، عقب الأضرار التي أحدثتها الأمطار والسيول والفيضانات من دمار مريع لقراهم ومساكنهم وممتلكاتهم، وفقدان مؤلم للأرواح ونفوق المواشي والدواب، ودعت المواطنين لأخذ الحيطة والحذر، خاصة في المناطق القريبة من مجاري السيول.