الخرطوم: الجريدة
طالب رئيس حركة العدل والمساواة والقيادي بالجبهة الثورية جبريل ابراهيم، قوى الحرية والتغيير بتضمين وثيقة السلام في الوثيقة الدستورية.
وقال جبريل في تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي (تويتر) أمس الأول، على قوى الحرية والتغيير أن تتواضع وتقبل تعديل وثيقة الاعلان الدستوري بتضمن وثيقة السلام بكل بنودها، وأكد أن ذلك سيكمل فرحة الشعب السوداني بعيد الأضحى.
يذكر أن قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية توافقتا على وثيقة السلام بعد مشاورات طويلة في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا أواخر يوليو الماضي.