تقرير شبكة مدونون سودانيون، 15 يوليو 2019

شهدت مواقع التواصل الإجتماعي تفاعلا كبيراً بين المستخدمين السودانيين في البحث و المساهمة لمعرفة مصير اعداد كبيرة من المفقودين منذ ليلة فض اعتصام القيادة العامة، وقد تراوحت أرقام المفقودين في الاسبوع الأول من شهر يونيو لأكثر من 100 شخص تم العثور عليهم لاحقاً إما جثثاً طافية في نهر النيل أو في المشارح أو فاقدي الوعي بالمستشفيات او في معتقلات الأمن، ومازال هنالك العشرات من المفقودين رغم مرور أكثر من شهر على الاحداث، مجموعة (Missing مفقود) هي واحدة من المبادرات التي اطلقت للمساهمة في العثور على المفقودين في أحداث مجزرة القيادة العامه وقد حصرت اللجنة التنسيقية للمجموعة قائمة بعدد 15 شخص تجهل اسرهم مصيرهم.
وكانت قد فجعت مدينة الخرطوم في الساعات الاولى من صباح التاسع و العشرين من شهر رمضان بمجزرة بشرية نفذتها مجموعات مسلحة تتبع لمليشيات الدعم السريع (الجنجويد) ضد المعتصميين السلميين في ساحات القيادة العامة، وقد افاد الكثير من شهود العيان ان عمليات فض الاعتصام شهدت إنتهاكات انسانية جسيمة كالإغتصاب و التعذيب و النهب. واكدت لجنة الاطباء المركزية مقتل أكثر من 113 شخص في يوم فض الاعتصام و الايام التي تلته.
وقد تبع ذلك حجب خدمة الانترنت في البلاد لقرابة شهر كامل من قبل السلطات السودانية الممثلة في المجلس العسكري والذي وصف الانترنت بالمهدد للأمن القومي حسب المتحدث الرسمي بإسم المجلس العسكري في محاولة لإخفاء الحقائق والجريمة التي حدثت في ميدان الإعتصام خاصة ان مجموعة من الفديوهات والتي تم تصويرها وقت الحادثة اوضحت حجم الانتهاكات التي حدثت من قوات الدعم السريع عند عملية فض الإعتصام.
وقد تم إطلاق مبادرة (Missing مفقود) بواسطه مجموعة من الناشطين في اليوم الخامس للمجزره وساهمت المجموعة التي تضم أكثر من 27 ألف عضو في العثور على 35 شخص من مفقودي اعتصام القيادة العامة تم الإعلان عنهم و الوصول اليهم و معرفة مصيرهم عبر المجموعة، و تقوم لجنة تنسيقية متطوعة ضمن المجموعة بالذهاب للمستشفيات و اقسام الشرطة و المشارح للبحث عن المفقودين بصورة دورية منذ يوم 8 يونيو.
يقول مؤسس المجموعة: ( ان مبادرة - Missing مفقود - هي مبادرة مجتمعية سودانية تهدف للمساهمة في العثور على مفقودين اعتصام القيادة العامة بعد مجزرة 3 يونيو الموافق 29 رمضان، وقد أسست المجموعة حتى نعمل بشكل منظم و بتنسيق كامل خصوصاً بعد توارد الكثير من المناشدات على مواقع التواصل الإجتماعي بفقدان الكثير من الاشخاص الذين كانوا في الإعتصام وانقطاع التواصل معهم من قبل اسرهم واصدقائهم، مازالت هنالك 15 اسرة مكلومة تجهل مصير ابناءهم منذ أكثر من شهر . نناشد منظمات حقوق الانسان ووكالات الانباء بالمساهمة في معرفة مصير هولاء المفقودين وضرورة محاسبة المتسببين في هذا الجرم)
وقد نشطت المجموعة في الآونة الاخيرة لمراجعة وحصر كل قوائم المفقودين وبعد التواصل مع اسرهم تم حصر عدد 15 شخص مجهول مصيرهم و لم يتم العثور عليهم في المستشفيات او المشارح او اقسام الشرطة و الامن. ومازالت عمليات البحث و الحصر مستمرة لتحديث القائمة
قائمة باسماء المفقودين - (محدثة حتى تاريخ 14 يوليو 2019)
الاسم التاريخ
1 قصي حمدتو سليمان الشيخ 3 يونيو
2 طارق حسين ادم 3 يونيو
3 ايمن 3 يونيو
4 شذى شاطر ابراهيم عمر. 23 مايو
5 محمد الطيب سليمان يوسف 6 ابريل
6 عبدالرحمن احمد عيسى 3 يونيو
7 عمر بشير الزين 3 يونيو
8 فضل احمد جبورة 3 يونيو
9 ادم اسماعيل ادم 3 يونيو
10 عبدالجليل إسحاق محمد علي 3 يونيو
11 إسماعيل التيجاني سليمان 7 يونيو
12 محمد الحسن ابو زيد 3 يوتيو
13 حسن يعقوب البشرى 3 يونيو
14 عمر احمد محمد الحمودي 20 يونيو
15 حسن عثمان ابو شنب 3 يونيو

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.