- حدود الاعتصام:

- من أمام دار الشرطة شرقاً
- تقاطع طلمبة النحلة جنوباً (عبيد ختم)
- النيل شمالاً
- الشارع المار شرق وزارة الصحة الإتحادية غرباً (عثمان دقنة) وتقاطعاته مع شارع النيل، الجامعة، الجمهورية والبلدية.

-نلتزم بالسلمية فعلياً ولفظياً والهتافات الثورية المطالبة بأهداف الثورة.

- عدم الاستجابة للابتزاز أو الاحتكاك مع أي عناصر.

-نتناوب على الوقوف على سلامة واستمرار المتاريس.

-نوزع معاً هذه الخريطة على أوسع نطاق وستقوم الإذاعة الداخلية بالتنبيه إليها وإلى حدود الاعتصام.

-ستقوم اللجنة الميدانية لقوى إعلان الحرية والتغيير بالمرور بصورة دورية على المتاريس الباسلة وإصدار التوجيهات بالتشاور مع الثوار.

-تقوم لجان التفتيش بالتأكد من الآتي:
*عدم حمل المعتصم لأي نوع من أنواع السلاح الناري والابيض أو أي آلة قد تكون مضرة.
*في حالة التعرف على هوية أي شخص ينتمي إلى النظام البائد أو كتائب ظله أو فلوله يتم التحفظ عليه و تسليمه إلى القوات النظامية.

تنويه :
الالتزام بهذه الخريطة يقلل من إمكانية اختراق الثوار بأي عناصر مندسة ويسهل عمل لجان التأمين في السيطرة والتأمين، ويٌفوّت الفرصة على قوى الثورة المضادة التي تستهدف سلمية وتماسك اعتصامنا المجيد.

دعوتنا للالتزام بخريطة الاعتصام والمتاريس التي عليها لا يعني رفع يدنا عن الثوار السلميين في أي مكان وندين بشدة أي اعتداء على أي ثائر أينما كان، ونؤكد دعمنا الكامل لحرية التعبير السلمي أينما كان.

إعلام التجمع
15 مايو 2019

#السودان_التصعيد_الثوري
#اعتصام_القياده_العامه