وصلت مطار الخرطوم مساء يوم الخميس، أربع طائرات مصرية تابعة للقوات المسلحة المصرية، محمّلة بمساعدات إنسانية بعث بها الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، تحتوي على مواد إيوائية وأدوية طبية لمتأثري السيول والفيضانات بالسودان.

وامتدح وكيل وزارة الخارجية السودانية، عبدالغني النعيم، التفاعل المصري مع القضايا السودانية، وقال النعيم في تصريحات صحفية عقب استقبال طائرات الإغاثة المصرية بمطار الخرطوم، إن المساعدات تمثل رسالة للعمل الدبلوماسي الكبير الذي يجري حالياً للتحضير للقمة السودانية المصرية في أكتوبر، موضحاً أن اللجان الوزارية بين البلدين ستقفز بالعلاقات إلى مستويات رفيعة لم تشهدها من قبل، بما يعكس عمق تلك العلاقات بين السودان ومصر.


وعبّر النعيم عن تقدير السودان حكومة وشعباً للمساعدات المصرية، والتي قال إنها تعبّر عن عمق العلاقات بين البلدين، خاصة وأن علاقات أزلية راسخة تربط بين شعبي وادي النيل.


من جهته قال مساعد وزير الخارجية المصري لشؤون السودان وجنوب السودان، حسام عيسي، الذي وصل برفقة الطائرات، قال إن المساعدات جاءت بتوجيه شخصي من فخامة الرئيس السيسي لمساعدة المتضررين من السيول والأمطار الأخيرة بالسودان، موضحاً أنها تأتي كرسالة تعبّر عن المحبة والصداقة والأخوة التي تجمع بين البلدين.

شبكة الشروق