تدين شبكة الصحفيين إعتقال الصحفيين مأمون التلب (السوداني) وأمتنان الرضي (اليوم التالي) وأمل هباني (صحفية حرة) ومحمد محمد عثمان (مراسل قناة BBC) وحيدر خيرالله (الجريدة) وعزيز إبراهيم (منتج مكتب قناة العربية) ومهند بلال (مصور قناة BBC) ورشان اوشي (المجهر السياسي) ومجدي العجب (الوطن)، اثر تغطيتهم ظهر اليوم لموكب مناهضة القرارات الاقتصادية بتسليم مذكرة لوالي الخرطوم، والذي دعا له الحزب الشيوعي، كما تستنكر مواصلة جهاز الأمن مصادرة الصحف، حيث صادر فجر اليوم صحيفتي (الجريدة) و(الميدان).


تطالب الشبكة السلطة وأجهزتها بإطلاق سراح المعتقلين فوراً، وأن ترفع يدها عن الصحافة وأن تكف عن دس أنفها في شؤونها ولتدعها تقوم بدورها.

كما تجدد الشبكة دعوة الصحفيين للعمل من أجل التوثيق لهذه المرحلة المهمة في تاريخ نضال جماهير شعبنا، والإنحياز لصوت المهنة وأخلاقياتها، كمهمة تاريخية لابد منها، كما تؤكد بأن الخيارات أمامنا مفتوحة لاتخاذ الخطوات المناسبة عند ظهور اي طارئ.

صحافة حرة أو لا صحافة
شبكة الصحفيين السودانيين
الثلاثاء 16يناير 2018م

/////////////////