الخرطوم: الجريدة
شهدت الخرطوم أمس أزمتين تمثلتا في شح الخبز وانعدام المواصلات، حيث اكتظت مواقف المواصلات بالمئات من المواطنين طوال اليوم وحتى وقت متأخر من الليلة نتيجة غياب الحافلات التي تقلهم الى منازلهم، وكذلك اصطف المواطنون في عدد من الأحياء أمام المخابز للحصول على الخبز.
وعبر عدد من المواطنين تحدثوا لـ(الجريدة) عن سخطهم لما وصفوه بفشل الحكومة في ضبط ومراقبة المواصلات العامة وتركها تعمل في فوضى مع ارتفاع مستمر في التعرفة عند الليل تصل الى نسبة 50%، وأكد عدد من المواطنين أنهم واجهوا مشاكل كذلك في الحصول على حصتهم اليومية من الخبز ووقفوا صفاً في بعض المخابز للحصول على الخبز، مبينين أن بعض المخابز أغلقت أبوابها وأخطرهم أصحابها بتوقفهم نتيجة عدم وجود غاز للعمل.

اتحاد المخابز بالخرطوم يعترف بوجود مشكلة في توفير الغاز
نفى اتحاد المخابز بولاية الخرطوم وجود فجوة في سلعة الدقيق، بينما اعترف بوجود مشكلة في توفير الغاز للمخابز، واشار إلى أن انسياب الحصص اليومية إلى كافة المخابز يتم بشكل طبيعي وفى الزمن المحدد.
وقال الامين العام لاتحاد المخابز بالولاية بدر الدين الجلال، لـ(وكالة السودان للأنباء) إن مطاحن سيقا وويتا ووسين تعمل بـ 95% من طاقتها الانتاجية. وأضاف (هنالك اشكالية بسيطة في الغاز وتم حلها بصورة نهائية). وذكر الجلال ان المخابز تعمل بصورة جيدة وإنها توفر (50) ألف جوال يومياً لتغطية احتياجات الولاية من الخبز، ولفت إلى أن الولاية مؤمنة من كل الاحتياجات الضرورية.