الخرطوم: الخرطوم
كشف مدير المساجد الاسبق بهيئة الاوقاف حامد عبد الرحمن الحمادابي، عن غموض يكتنف إدارة الاوقاف السودانية، ووصف الاوقاف بولاية الخرطوم بأنها الأغنى من حيث العائد، ولفت في الوقت ذاته الى فقر الائمة والدعاة مما جعل العمل في مجال الدعوة والإمامة غير جاذب.
وقال الحمادابي في حوار مع (الجريدة) ينشر لاحقاً إن إدارة الاوقاف لا تتبع الشريعة الاسلامية في توزيع عائد نظارة الأوقاف، ونوه لضرورة اعطائها للعالم والفقيه، وحدد المخالفة في اعطائها لمدراء بنوك ومحاسبين وموظفين بالخدمة المدنية.
وأعاب الحمادابي الحج السياحي وحج المؤسسات، واعتبر أداء الحج على حساب الدولة فيما يعرف بحج المؤسسات غير جائز.