البرلمان: الجريدة
أقر وزير الدولة بوزارة الدفاع علي سالم بأن أنظمة مطار الخرطوم الدولي (مخترقة امنياً) ومن خلالها يهرب الذهب واشياء اخرى - لم يفصح عنها-، واعلن عن اتجاه لما اسماه بـ(تمحيص) العاملين بالمطار لضمان عدم مساعدة المهربين .
وأشار النائب كمال الدين مدني خلال جلسة البرلمان أمس، التي خصصت لمناقشة استراتيجية الطيران المدني 2017- 2031م، الى ان كافة مطارات السودان مخترقة ومنظومتها الامنية تحتاج الى تقوية، خاصة في عمليات الدخول والمغادرة، ولفت الى تهريب الذهب عبر منافذ المطار.
ومن جانبه أقر وزير الدولة بالدفاع بصحة ما ذكره مدني، وقال سالم (الحديث عن أن مطار الخرطوم الدولي مخترق لا تنقصه الصحة)، وعزا ذلك لما وصفه بضعف البشر والاجهزة التقنية، وكشف ان الوزارة بصدد استجلاب تقنيات وآليات جديدة والتمحيص في العاملين حتى لا يجد المهربون من يساعدهم.

وزارة الدفاع: الحكومة لم تتسلم تمويلاً لمطار الخرطوم الجديد

استفسرت نائبة رئيس البرلمان بدرية سليمان، وزارة الدفاع عما تردد بشأن استلام الحكومة تمويلاً لمطار الخرطوم الجديد، وقالت (في تمويل جاء ما عارفين مشى وين)، وأضافت (من حق البرلمان أن يعرف).
وأبدت بدرية استياءها من تطاول امد العمل في المطار الجديد، وتابعت (ما عارفين نحضرو ولا يحضرو أولادنا ولا احفادنا)، ولفتت إلى تقديم عدد من الشركات عروضاً بنظام البوت، وطالبت مدير الطيران بإحاطة البرلمان بتفاصيلها.
ومن جانبه نفى وزير الدولة بوزارة الدفاع علي سالم، استلام الحكومة لأي تمويلٍ بشأن المطار الجديد، وأوضح أن اللجنة المشكلة برئاسة النائب الأول للرئيس، وعضوية وزارتي الدفاع والمالية وسلطة الطيران المدني تبحث عن إيجاد تمويل للمطار، وتوقع أن تصل إلى نتائج خلال الأيام القادمة.