أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نبه رئيس "القمسيون" الطبي في ولاية الخرطوم السودانية، إلى سرعة انتشار إلتهاب الكبد الوبائي وسط المواطنين، وطالب ربات البيوت باجراء الفحص للخادمات تجنبا للإصابة.
وأعرب حيدر محمد آدم، عن قلقه من دخول أجانب للبلاد بطرق غير مشروعة، وممارستهم بيع الأطعمة والشاي، واعتبر الأمر ثغرة لارتفاع حالات المرض، وفق ما نقلت "سودان تايمز".

وأشار "القمسيون" إلى ظهور حالات وسط بعض الأجانب. وأبدى قلقه من تعرض العاملين في الحقل الصحي للمرض باعتبارهم الفئة التي تتعامل مباشرة، وتوقع ظهور حالات جديدة.

وأعلن رئيس "القمسيون" في ورشة لقاح الكبد الوبائي بمركز التدريب، إطلاق حملة لتطعيم العاملين في الحفل ضد المرض، الأسبوع المقبل، ومن المرتقب أن يشمل التطعيم عاملات المنازل والحلاقين والجزارين، وإيقافهم عن العمل في حالة ثبوت المرض.

وأكد توفير ألف جرعة من اللقاح، ودعا إلى التنسيق مع وزارة الداخلية وشؤون الأجانب لمنع دخول الأجانب المصابين وإرجاعهم الى بلدانهم في حالة ظهور المرض.