قرر ناشرو الصحف المتضررة من مصادرات جهاز الامن (الجريدة، التيار، آخر لحظة والوطن)، تنظيم وقفات احتجاجية بدار اتحاد الصحافيين ورفع خطابات لمجلس الوزراء ولجنة الاعلام بالبرلمان ومجلس الصحافة والمطبوعات والاتحاد العام للصحفيين السودانيين وادارة الاعلام بجهاز الامن، بهدف الاستفسار عن اسباب المصادرات المتوالية لصحفهم، ووقفها بصورة عاجلة.
ورأى الناشرون في اجتماعهم أمس، ان تلك المصادرات تسببت في خسائر فادحة للصحف والصحفيين العاملين فيها والقراء.
وستطالب الخطابات، الجهات المعنية بتحكيم القانون وان يكون هو الفيصل في حالة اي ضرر يقع على الجهات التنفيذية، واعلاء الدستور بكفالة الحريات الواردة فيه، ووقف المصادرات بصورة فورية.