الخرطوم: الجريدة
أصدرت محكمة الطفل بأمدرمان يوم أمس، حكماً بالاعدام شنقاً على المدان (ي .أ. م) بموجب المادة ٤٥ ب بعد إدانته باغتصاب ابنة زوجته البالغة من العمر ٨ سنوات.
وذكرت المحكمة برئاسة القاضي ابراهيم حسن الطاهر أن من أسبابها المشددة بشاعة الفعل وأن الضحية طفلة ومحرم، واكدت استنادها للمنشور القضائي ٢٠١١/٤ بتشديد العقوبة في جرائم اغتصاب الاطفال لردع المجرمين وحماية المجتمع. وكان المدان قد اغتصب الطفلة حتى تهتكت أعضاؤها التناسلية مما استدعى التدخل الجراحي، كما خضعت للعلاج النفسي هي ووالدتها. وبدأت اجراءات الدعوى الجنائية بواسطة والدة المجني عليها في أبريل الماضي وتم القبض على الجاني في يوليو المنصرم بعد هروبه.
وتشكلت هيئة الاتهام من المحامين سوسن يحيى عمر، كمال يحيى ادريس وسليمان عبدالله، ورحبت الهيئة بإدانة المعتدي وقالت المحامية سوسن إن صدور أحكام مشددة هام لردع المعتدين.
ومن جانبها أشارت مديرة مركز سيما للتدريب وحماية حقوق المرأة والطفل ناهد جبرالله، لتصدي والدة الطفلة المجني عليها، للمسؤولية والتبليغ عن المجرم، خاصة وأنه زوجها ووالد طفل آخر منها.