الخرطوم:
تمكنت شرطة ولاية البحر الأحمر من القبض على المتهم بخطف وقتل الطفل بدري طاهر بمدينة سنكات، والذي سجل اعترافاً قضائياً بارتكابه للحادثة، وأرشد إلى مكان دفن جثة الطفل ببورتسودان خلف داخلية هيئة الموانئ البحرية للطلاب بمنطقة الشاحنات.
وحسب ما أكدت مصادر شرطية لـ (الجريدة) أمس، فقد عثرت الكلاب البوليسية على ملابس وأجزاء من جثة الطفل التي لم يدفنها الجاني بشكل جيد ما دفع الكلاب لنبشها.
وكان الطفل بدري البالغ من العمر (8) سنوات يسير بصحبة خالته يوم 27 من الشهر الماضي، قبل أن يصدمه الجاني الذي كان يقود سيارة لاند كروزر وذلك أمام مباني الفرقة (12) مشاة في سنكات، ثم اخذ الطفل الى السيارة بحجة اسعافه ومنع خالته من مرافقتهما لكنه اختفى ولم يذهب للمستشفى.