ببالغ الحزن و الاسي تنعي "تجمع قوي تحرير السودان" كافة جماهير الشعب السوداني في فقدهم الجلل بوفاة المناضل الجسور القامة الوطنية المفكر الدكتور / منصور خالد الذي وافته المنية مساء يوم أمس الأربعاء الموافق ٢٢ أبريل ٢٠٢٠م.
الراحل المفكر المناضل الشرس الدبلوماسي وزير الخارجية الأسبق افنى جل حياته في المساهمة فى بناء السودان الجديد دولة القانون و المواطنة المتساوية الذي يؤمن الحياة الكريمة للشعب السوداني و ينقله من دائرة الحروبات، الظلم و التهميش إلي واقع أفضل ناغم بالأمن و الاستقرار و من خلال مجابهة للظلم و الاستبداد و كفاحه الطويل المستمر ضد الدكتاتوريات و الاستبداد وكان مساهما فاعلا في الثورات و أيضا له مساهمات فكرية ثرة من كتب و مقالات اثرت العقل السوداني للعمل من أجل الحرية و السلام و الديمقراطية و العيش الكريم لهذا الشعب المعطاء.

نسأل الله ان يتقبله مع الشهداء والصديقين وحسن أولئك رفيقا و أن يلهم أهله و أسرته الصبر و السلوان و حسن العزاء .

نورالدين زكريا شمو
الأمين الإعلامي و الناطق الرسمي

٢٣ أبريل ٢٠٢٠